العالم

29/01/2019

عراقجي: مراحل تثبيت الآلية المالية الأوروبية تبدأ في اليومين المقبلين

أعلن المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي أن ثلاث دول أوروبية (فرنسا وألمانيا وبريطانيا) أبلغت إيران بدء تثبيت مراحل الآلية الاوروبية الخاصة بالتعامل المالي مع ايران خلال اليومين القادمين والتي ستساعدها في تجاوز العقوبات الأمريكية.

وفي لقاء مع التلفزيون الإيراني اليوم، قال عراقجي "عرفنا أنه كان من المقرر الإعلان عن الآلية المالية الأوروبية يوم الاثنين، لكن يبدو أن إجراءات تثبيت هذه الآلية ستأخذ وقتا أكثر".

 وتشاور عراقجي حول احدث الاوضاع المتعلقة بالالية المالية الاوروبية الخاصة (SPV) خلال لقاء جمعه أمس مع وزيرة الخارجية النمساوية كارين كنايسل في فيينا، حيث بحث الجانبان قضايا ذات اهتمام مشترك وجهود الدول الاوروبية الرامية الى الحفاظ على الاتفاق النووي، وكذلك التطورات في منطقة الشرق الاوسط.

وبعد اللقاء، أشاد عراقجي بمواقف النمسا الداعمة للاتفاق النووي، مؤكدًا على ضرورة التنفيذ الفوري للآلية المالية الخاصة للاتحاد الاوروبي مع ايران، واستفادة ايران من التعاون الاقتصادي، واشار الى التطورات الاخيرة في منطقة الشرق الاوسط، معتبرًا أن سياسات الكيان الصهيوني الهدّامة تشكل العامل الاساس في زعزعة الاستقرار بالمنطقة.

من جانب، أشارت وزير خارجية النمسا الى اهمية العلاقات بين طهران والنمسا، مؤكدة ضرورة استمرار المشاورات السياسية بين البلدين بهدف التقدم بالسلام والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط.

وكان مساعد الخارجية الايرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي قد وصل أمس الى فيينا للمشاركة في الجولة الرابعة للمشاورات السياسية بين ايران والنمسا.

والتقى عراقجي أمس مساعد الخارجية النمساوي بيتر ليك وكذلك المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو، على أن يزور سلوفاكيا وبلغاريا.
 
يذكر أنه في أيلول/سبتمبر 2017، أعلنت بريطانيا وألمانيا وفرنسا والصين وروسيا وإيران، عقب اجتماع وزاري على هامش الأمم المتحدة ، وفي بيان مشترك، أن الاتحاد الأوروبي سيقوم بإنشاء آلية مالية للحفاظ على عمليات الدفع مع إيران بعد فرض العقوبات الأمريكية.

 

إقرأ المزيد في: العالم