لبنان

جمعية "إنسانية" تهدّد مصورًا في الكرنتينا .. الطائفية والسياسة معايير مساعدتها 

15/08/2020

جمعية "إنسانية" تهدّد مصورًا في الكرنتينا .. الطائفية والسياسة معايير مساعدتها 

ذكر موقع "النشرة" الالكتروني أن أحد مصوريها تعرّض إلى التهديد المباشر بتحطيم كاميراته أثناء أداء عمله في منطقة الكرنتينا، من قبل جمعية تُدعى "تكافؤ" تُعنى بتقديم المساعدات.

وفي تفاصيل ما جرى، أوضح موقع "النشرة" أنه أثناء تواجد المصوّر في الكرنتينا لتصوير عملية رفع الأنقاض من المنطقة وتوزيع المساعدات، صُودف وجود عائلة في أحد المنازل المهدّمة، بالقرب من مكان توزيع جمعية "تكافؤ" للمساعدات. 

وبحسب "النشرة"، فإن العائلة قد أشارت إلى أن الجمعية المذكورة رفضت تقديم مساعدتها لها تحت حجة "هيدي المساعدات إلها ناسها".

تابع المصوّر عمله وتصويره عملية توزيع المساعدات من قبل الجمعية، ليتفاجأ بعدها بأنهم إنهالوا عليه بالصراخ والشتائم مهددين إيّاه بتحطيم كاميرته، ليتبيّن بعد ذلك أن الجمعية توزّع المساعدات لأشخاص معيّنين يتم تحديدهم وفق توجهاتهم السياسية والطائفية.

وأوضح الموقع المذكور أن الجمعية توجهت بعدها إلى العائلة وقدّمت المساعدة قائلين لها "إنت عم تاخدي من حصة القوّات"!

وختم موقع النشرة بالسؤال "أليس من المفترض أن تكون الجمعيّة إنسانيّة؟!".
 

مرفأ بيروت

إقرأ المزيد في: لبنان