رياضة

الأندية اللبنانية تعود للتدريبات

10/08/2020

الأندية اللبنانية تعود للتدريبات

أحمد شكر
يفترض أن تعاود أندية الدرجة الأولى تدريباتها تمهيدًا لانطلاق كأسي النخبة والتحدي، بعدما فرض الإقفال جراء تفشي وباء كورونا لتتأخر العودة بعد تفجير المرفأ وما خلفه من أضرار وضحايا.
ويسعى ناديي الأنصار والعهد لاستئناف التدريبات بوتيرة منتظمة استعدادًا لمنافسات كأس الاتحاد الآسيوي خلال الشهرين المقبلين.
فيما ألقى التفجير مع استمرار الارتفاع المخيف في حالات كورونا الكثير من الشك حول استئناف النشاط الكروي المعلق منذ أحداث 17 تشرين والأزمة الاقتصادية وصولاً إلى كورونا.
علمًاأان النشاط كان يفترض ان ينطلق مطلع آب قبل بداية الدوري في الثامن عشر من أيلول.
والاقفال الذي المح إليه وزير الصحة دكتور حمد حسن سيضع الموسم برمته تحت خطر التأجيل، بعدما بات من الصعب تنظيم بطولتي النخبة والتحدي وفق الجدول المحدد.
فهل سيعمد الاتحاد الذي يغط في سبات عميق إلى إلغاء البطولة التنشيطية أو تعديل نظامها أو يؤجل انطلاق الدوري.
إشارة إلى أن المنتخب اللبناني عليه الاستعداد للتصفيات الآسيوية المزدوجة والمؤهلة لكأسي العالم قطر وآسيا الصين بمباراة أولى في تشرين الأول أمام تركمانستان في ملعب صيدا البلدي، الذي يحتاج إلى صيانة وإعادة تأهيل كي يكون جاهزًا، بعدما حولت المدينة الرياضية التي تحتاج أصلاً لتأهيل وصيانة لمستشفى ميداني روسي لمعالجة مصابي انفجار المرفأ.
الأيام القليلة المقبلة كفيلة بتقديم الاجابات الواضحة عن مصير الكرة اللبنانية؟.

الرياضة

إقرأ المزيد في: رياضة