العالم

دولٌ بادرت لتقديم مساعدات لإغاثة لبنان.. من هي؟

05/08/2020

دولٌ بادرت لتقديم مساعدات لإغاثة لبنان.. من هي؟

أعلن عددٌ من الدول تقديم مساعدات للبنان بعد الفاجعة التي أصابته عقب الانفجار الضخم في مرفأ بيروت.

أول المبادرين كان أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني الذي أجرى اتصالًا برئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ووجّه بإرسال مستشفيات ميدانية إلى لبنان.

الجمهورية الإسلامية في إيران

الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني أرسل برقية تعزية إلى القادة في لبنان وذلك على أثر الانفجار المأساوي الذي ضرب مرفأ بيروت .

وأكد روحاني جهوزية بلاده لتقديم كافة المساعدات الطبية والعلاجية والدوائية وإسعاف المصابين، معربا عن أمله بالإسراع في تقصي أبعاد الحادث وعودة الاستقرار إلى بيروت.

بدورها، أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية عن استعداد طهران لتقديم مساعداتها للبنان، وأكدت على تضامنها مع الحكومة والشعب اللبنانيين.

الكويت

دولة الكويت أعلنت أيضا عن إرسال مساعدات طبية عاجلة إلى لبنان لمواجهة آثار الانفجار الضخم.

الأردن

من جهته، قال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إن بلاده مستعدة لتقديم أي مساعدة يحتاجها لبنان في أعقاب انفجار بيروت.

العراق

كذلك أعرب رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي عن تضامن العراق حكومة وشعبا مع شعب وحكومة لبنان، مؤكدًا استعداد بلاده للوقوف إلى جانب الشعب اللبناني في محنته الحالية.

تركيا

كما أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن تضامن بلاده التام مع لبنان، وأعلن عن استعداده لتقديم المساعدات التي يحتاجها الشعب اللبناني في هذه الظروف الصعبة.

البيت الأبيض    

وأعلن البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تتابع عن كثب انفجار بيروت، وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن الوزارة تُتابع عن كثب التقارير عن انفجار في بيروت ومستعدة لتقديم "كل المساعدة الممكنة".

وذكر أن الوزارة ليست لديها معلومات عن سبب الانفجار، وأضاف أنها تتعاون مع السلطات المحلية لمعرفة ما إذا كان هناك أميركيون ضمن المصابين.

فرنسا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أعلن أن بلاده أرسلت فريقا من قوات الدفاع المدني وأطنانا من المساعدات الطبية إلى لبنان، وذلك لمساعدته في أعقاب انفجار بيروت الذي أودى بحياة أكثر من 70 شخصًا وأصاب ما يزيد عن 3 آلاف جريح.

وكتب ماكرون في تغريدة في حسابه على تويتر "إرسال فريق من الدفاع المدني الفرنسي وأطنان من المعدات الطبية إلى لبنان بالإضافة لطواقم طبية للطوارئ لدعم المستشفيات بأسرع وقت".

وأعلن وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن فرنسا تقف "إلى جانب لبنان" ومستعدة لتقديم المساعدة.

وكتب لودريان على حسابه على تويتر:"فرنسا واقفة وستقف دائمًا إلى جانب لبنان واللبنانيين، إنها مستعدة لتقديم مساعداتها وفق الحاجات التي ستعبر عنها السلطات اللبنانية".

روسيا

وفي روسيا، قال بيان صادر عن الكرملين إن الرئيس فلاديمير بوتين بعث برقية تعزية إلى نظيره اللبناني ميشال عون، أكد فيها استعداد موسكو لدعم لبنان لتجاوز تداعيات الانفجار.

بريطانيا

كما أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أن المملكة المتحدة جاهزة لتقديم الدعم للبنان بأي طريقة ممكنة، وأعرب عن مواساته للضحايا.

ألمانيا​

وأعلنت وزارة الخارجية الألمانية أنها ستقدم ​مساعدات​ إلى ​لبنان​ في أعقاب الانفجار الكبير الذي شهدته العاصمة ​بيروت.

كندا

وأعربت كندا عن تضامنها مع لبنان عقب الانفجار الضخم الذي هز مرفأ عاصمته بيروت، وقال رئيس الحكومة الكندية جاستن ترودو في تغريدة على "تويتر" إن "أخبارا مأساوية بشكل قاطع تأتينا من بيروت".

وأضاف: "الكنديون متضامنون مع اللبنانيين اليوم من صميم القلب، نفكر بجميع الذين أصيبوا بجراح في هذا الانفجار المأساوي وجميع الذين يسعون للعثور على صديق أو على فرد من العائلة، كما نفكر بمن فقد إنسانا غاليا. أنتم في بالنا ونحن مستعدون لتقديم المساعدة بكل ما في وسعنا".

لبنان

إقرأ المزيد في: العالم