بيروت

لبنان

وزير الصحة: لو وضعنا أيدينا معًا لما كان المشهد سوداويا

29/07/2020

وزير الصحة: لو وضعنا أيدينا معًا لما كان المشهد سوداويا

أكد وزير الصحة العامة حمد حسن أنه عندما يكون "الفساد ناخرا العظم" يضطر المسؤول لأن يكون على الارض، لافتاً إلى أنه في لبنان لا توجد لدينا هيكلية وظيفية وادارية ناجحة مئة في المئة. 

حسن وخلال افتتاحه القسم المنفصل في مستشفى حلبا الحكومي المخصص لمعالجة مرض كورونا المستجد، أوضح "إننا نعمل على الأرض مع الناس وليس وراء المكاتب، لا ننظر ولا نستعرض"، موضحا أنه زار هذا المستشفى في اليوم الثاني من تكليفه، لانه يعلم أن هذه المنطقة محرومة جدا. 

وأضاف "ليس من الضروري أن يكون الدعم دائما ماديا من أجهزة وغيرها، بل من الضروري أن يكون الدعم معنويا، وأن تكون السلطة ومركزية القرار على الأرض ميدانيا ولوجستيا".

وحول زيارته، قال "زيارتنا لعكار، وحلبا التي جمعتها مع بعلبك الهرمل وطرابلس والجبل والجنوب، كل المناطق جمعها بلاء واحد، اسمه سياسات التخلي المتراكمة من 30 سنة، هذه الهوة الكبيرة بين طموحنا في حماية ورعاية المواطن وبين ما نشهده حاليا في ظل الازمة". 

وشدد على "أننا لو وضعنا أيدينا معاً لما كان المشهد سوداويا قاتما". 

وتابع حسن "نحن اليوم نقدم تجربة جديدة لكل لبنان"، شاكرا "الأيادي البيضاء وكل الدول التي دعمت وتعاطفت من أجل الانسان، بعيدا عن أي اعتبارات او قيود سياسية، وكل من يقول غير ذلك يكون يصطاد بالماء العكر، بالصحة ما".

الصحةالدكتور حمد حسن

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة