لبنان

اجتماع طارئ لمعالجة أزمة المازوت ضمن قضاء صور

24/07/2020

اجتماع طارئ لمعالجة أزمة المازوت ضمن قضاء صور

عقد اتحاد بلديات قضاء صور اجتماعًا طارئًا لحل أزمة ايصال مادة المازوت لأصحاب مولدات الكهرباء في بلدات القضاء وقراه، بالتعاون مع إدارة منشآت الزهراني، في حضور المسؤول التنظيمي لـ "حركة امل" في إقليم جبل عامل علي إسماعيل ومسؤول مكتب الشؤون البلدية محمد حرقوص، وممثل العمل البلدي في حزب الله وسام طفلا، ورئيس اتحاد بلديات قضاء صور حسن دبوق ورؤساء البلديات.

وبعد المناقشة والتباحث في سبل حل الأزمة، قرر المجتمعون أن تقوم البلديات بتحديد كمية الاحتياجات اليومية من استهلاك المادة في مدينة صور وقضائها ورفعها الى وزير الطاقة والمياه ريمون غجر وفقا للأصول، وشكلوا لجنة متابعة من رؤساء البلديات لوضع خطة تطبيقية لآلية التوزيع والتسليم.

واتفق المجتمعون على "حصر توزيع مادة المازوت بالبلدية من قبل موزع واحد، وتحديد جدول الكميات لكل بلدية بالتنسيق مع رئيس البلدية المعنية ورفعه الى منشآت النفط في الزهراني وللموزع الالتزام به، ومراقبة آلية تسليم المازوت لصاحب المولد بإشراف من رئيس البلدية او من ينتدبه لضمان عدم تهريب كمية المازوت المخصصة للبلدة وتوزيع جدول الكميات المعتمد على كل وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي لضمان شفافية التوزيع".

وتوجه رؤساء البلديات الى منشآت النفط في الزهراني وادارتها شاكرين "تجاوبها مع المطالب بزيادة الكمية لقضاء صور، ورئيس الاتحاد على الجهد الكبير الذي بذله في تقديم اقتراحات عملية تسهم في معالجة ازمة المازوت ضمن قضاء صور، كذلك حركة امل وحزب الله لوضع حل نهائي لهذه الازمة عبر التواصل مع منشآت النفط في الزهراني والموزعين لتسهيل عملية التوزيع وضبطها".‎

المحروقاتالبلديات

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة