بيروت

فلسطين

مطالبات للمقاومة بتفعيل دورها لافشال مخططات الاحتلال ضد القدس والاقصى

22/07/2020

مطالبات للمقاومة بتفعيل دورها لافشال مخططات الاحتلال ضد القدس والاقصى

ندد علماء ودعاة ونواب فلسطينيون بتواصل الاعتداءات على مصلى باب الرحمة والمسجد الاقصى المبارك.

ورفع المشاركون في وقفة نظمتها وزارة الاوقاف ورابطة علماء فلسطين لافتات تدعو إلى نصرة المسجد، ووقف الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة بحقّه.

وأكد مدير عام وحدة القدس بوزارة الأوقاف يوسف فرحات أن القدس والأقصى ملك للمسلمين جميعًا، داعيًا الجميع للوقوف عند مسؤوليتهم ضد الإجراءات والممارسات التي يتخذها العدو الصهيوني تجاه المدينة المقدسة والتي كان آخرها الاعتداء على باب الرحمة والمسجد الأقصى.

وطالب فرحات العلماء والدعاة بإعطاء الاولوية في حديثهم حول ما يتعرض له المسجد الأقصى من اعتداءات وفضح كافة ممارسات العدو وحشد الطاقات من أجل الدفاع عن المدينة المقدسة ووضع حد لمثل هذه الانتهاكات.

وناشد مدير عام وحدة القدس بالأوقاف وسائل الاعلام بالعمل على فضح ممارسات الاحتلال بشكل دوري ونقل الصورة الحقيقية لما تتعرض له مدينة القدس والأقصى من اعتداءات ممهنجة، مشددًا على ضرورة شد الرحال والرباط بالأقصى لإفشال المخططات الرامية لتهويده.

وقال مروان أبو راس، رئيس رابطة علماء فلسطين، في كلمة له خلال الوقفة "الاحتلال الإسرائيلي يواصل جرائمه بحق المسجد الأقصى، والمقدّسات، من تدنيس وتدمير، وإغلاق للمصليات وتحويل المساجد إلى كنس يهودية".

ودعا أبو راس "علماء الأمة إلى نصرة قضايا المسلمين، والمسجد الأقصى"، لافتا إلى ضرورة العمل على وقف الاعتداءات المرتكبة بحقّه, منددًا بسياسة "التطبيع العربي" مع الجانب الإسرائيلي، التي تهدف إلى "التآمر على القضية الفلسطينية".

وطالب رئيس الرابطة بـضرورة وضع القضية الفلسطينية، على سلم أولويات الأمة والدفاع عن المسجد الأقصى ووقف كافة أشكال الانتهاكات المتواصلة بحقه.

بدوره دعا النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني أحمد أبو حلبية الفصائل الفلسطينية لتفعيل دورها وافشال مخططات العدو والاستمرار بالصمود والثبات أمام هذه الهجمة التي يسعى العدو من خلالها لفرض الهيمنة والسيطرة الكاملة على القدس والأقصى, مطالبًا العرب بتقديم الدعم اللازم لتعزيز واستمرار الصمود على هذه الأرض.

 

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: فلسطين