بيروت

اليمن

خارجيتا اليمن وإيران تدينان جريمة العدوان في الجوف

17/07/2020

خارجيتا اليمن وإيران تدينان جريمة العدوان في الجوف

أدانت وزارة الخارجية اليمنية بأشد العبارات جريمة الحرب التي ارتكبها طيران تحالف العدوان السعودي باستهداف عرس داخل الأحياء السكنية بقرية المساعفة شرق مديرية الحزم بالجوف وأسفرت عن سقوط 31 شهيداً من المدنيين بينهم نساء وأطفال في حصيلة أولية.

وأشارت الوزارة في بيان إلى أن دول تحالف العدوان ارتكبت هذه الجريمة ودماء الأطفال والنساء الذين قصفتهم في مديرية وشحة بمحافظة حجة لم تجف بعد.

ولفت البيان إلى أن دول العدوان قتلت منذ بداية العدوان نحو 16 ألف و700 مدني بما في ذلك ثلاثة آلاف و750 طفلاً وألفين و370 امرأة، وتسببت في جرح نحو 26 ألف مواطن منذ بداية العدوان، إلى جانب عشرات الآلاف من المواطنين الذين قضوا بسبب الحصار والأمراض وسوء التغذية.

وأكد البيان أن جرائم تحالف العدوان بحق اليمن أرضاً وإنساناً ستستمر طالما يدير العالم ظهره لتلك الجرائم ولا يحرك ساكناً أو يكترث لدماء اليمنيين التي تُسفك ومقدراتهم التي تدمر كل يوم للعام السادس على التوالي من قبل دول تحالف العدوان.

وأشار البيان إلى أن مجلس الأمن يعقد اليوم جلسة لمناقشة خزان صافر العائم في حين لم يعقد أي جلسة خاصة لمناقشة جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها دول العدوان منذ 26 آذار/مارس 2015.

وجدد البيان دعوة المجتمع الدولي ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان والمنظمات الإنسانية الاضطلاع بواجبها الأخلاقي والإنساني وإدانة هذه الجرائم، مطالبة الدول التي ما تزال تبيع أسلحة للسعودية بالتوقف الفوري عن بيع السلاح حتى لا تكون شريكاً مستمراً في قتل الشعب اليمني.

 تكتل الأحزاب السياسية اليمنية يدين ما أقدم عليه العدوان في الجوف

وفي السياق نفسه، ندد تكتل الأحزاب السياسية اليمنية المناهضة للعدوان بهذه الجريمة التي تؤكد عجز العدو السعودي الأمريكي الصهيوني عن تحقيق أي من أهدافه، ما يجعله يصب جام غضبه عمدًا وعدوانًا وانتقامًا من المدنيين.

وحمّل المجتمع الدولي المسؤولية الكاملة جراء صمته وتماهيه مع الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني الأعزل منذ ما يقارب ست سنوات.

الخارجية الإيرانية

بدورها، وزارة الخارجية الإيرانية أدانت اليوم الجمعة قصف تحالف العدوان السعودي لحفل زفاف في مدينة الجوف اليمنية.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في بيان: "ندين بشدة استهداف طيران التحالف السعودي حفل زفاف في مدينة الجوف اليمنية"، مضيفًا "على الأوساط الدولية والحقوقية العمل على وضع حد لاستمرار جرائم التحالف السعودي ضد اليمنيين".

وانتقد موسوي الخطوة الأممية برفع اسم السعودية من قائمة قتل الأطفال، مطالبًا الأمم المتحدة بإعادة النظر في قرارها.

العدوان الاميركي السعودي على اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

خبر عاجل