بيروت

اليمن

رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليمنية: بنك أهدافنا يشمل تل أبيب وأبعد من ذلك

13/07/2020

رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليمنية: بنك أهدافنا يشمل تل أبيب وأبعد من ذلك

أكد رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع اليمنية اللواء عبد الله الحاكم أن الإنجازات الاستخبارية تجاوزت الجبهات الحدودية ووصلت إلى عمق عواصم العدوان وغرف عملياتهم السرية، مشيرا إلى أن "القوات المسلحة اليمنية تمتلك بنك أهداف هامة وحيوية ليس فقط في السعودية والإمارات بل أيضا في تل أبيب وأبعد من ذلك".

وقال اللواء الحاكم في تصريح لصحيفة "26 سبتمبر" إن "منظومة الاستخبارات والاستطلاع بعد أن تمت عملية إعادة بنائها خلال الفترة الماضية على أُسس وطنية وعلمية حديثة بفضل الله سبحانهُ وتعالى وبفضل الجهود المثابرة والمخلصة لمنتسبيها، أصبحت قادرة على استباق أنشطة استخبارات العدو التخريبية بخطوات وإفشالها".

وأشار إلى أن "الإنجازات الاستخبارية تجاوزت الجبهات الحدودية ووصلت إلى عمق عواصم العدوان وغرف عملياتهم السرية ومراكز حربهم الإلكترونية ومنظومات اتصالاتهم المشفرة"، مضيفا: "نحن اليوم نقف ومعنا كل قبائل اليمن وفي طليعتهم أحرار محافظتي مأرب والجوف على مشارف مدينة مأرب، وقريبًا جدًا سيتم دخولها واستعادتها إلى صف الوطن".

وحذر اللواء الحاكم دول العدوان من التمادي في عدوانها أو استهداف المنشآت النفطية والاقتصادية بمحافظة مأرب، مؤكداً أن "ذراعنا قوية وطويلة بتوفيق الله وقادرة على أن تمتد إلى كل منشآتكم النفطية والاقتصادية وتدميرها بالكامل.. وقادرون على رد الصاع صاعين.. بل وأكثر".

ودعاء اللواء الحاكم قبائل محافظة مأرب التي لا زالت في صف العدوان بالعودة الى صف الوطن والشعب والإسهام في دحر عناصر التنظيم التكفيري من مناطقهم، والقبض على المتورطين في الجريمة البشعة التي استهدفت آل سبيعيان وتسليمهم للعدالة، لينالوا جزاءهم الرادع.

وبارك النجاحات المتواصلة لمنتسبي قوة الردع الاستراتيجية الصاروخية وسلاح الجو المسير، ومهاراتهم المتنامية في إصابة وتدمير أهداف العدو بدقة عالية، مشيرًا إلى أن الانتصارات الكبرى لأبطال القوات المسلحة ضد المتغطرسين الطغاة في ساحات النزال سيسطرها التاريخ في صفحاته المشرقة.

اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن