اليمن

العميد يحيى سريع: قوى العدوان لا تريد انهاء الحرب في اليمن

515 قراءة | 20:43

اعتبر المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع انّ "إصرار قوى العدوان على عدم الوفاء بما التزموا به في اتفاق السويد ومحاولة التنصل من الاتفاق، ومواصلتهم لخروقاتهم المكثفة في الحديدة والتصعيد غير المسبوق في باقي الجبهات، خير دليل على عدم رغبتهم في وقف إطلاق النار وإحلال السلام في اليمن".

وأكد سريع أن القوات اليمنية تلتزم بوقف إطلاق النار في الحديدة بشكل تام، بينما يواصل العدوان ارتكاب الخروقات بشكل مستمر حيث ارتكبوا خلال الـ 48 ساعة الماضية 158 خرقا في الحديدة منها إطلاق 101 قذيفة مدفعية و15 صاروخا و31 عملية خرق بإطلاق النار من مختلف الأسلحة المتوسطة والثقيلة باتجاه منازل ومزارع المواطنين ومواقع القوات اليمنية تركزت أغلبها باتجاه الزعفران ومحل الشيخ والكوعي والشجن والاتحاد والقمة والواحة، مشيراً الى أن مدفعية العدوان السعودي قصفت إحدى صوامع مطاحن البحر الأحمر ما ادى إلى اشتعال النيران فيها.

وأشار المتحدث الرسمي إلى أن  طيران العدوان شن 31 غارة منها خمس غارات على حرض بحجة وغارة على نهم  و25 غارة على صعدة وغارة على الأزهور برازح و3غارات على الملاحيط و9 غارات على كتاف وغارة على البقع و11 غارة على باقم والجعملة.

وأكد العميد سريع أن قوات الجيش واللجان الشعبية اليمنية أفشلوا محاولة تسلل لقوات العدوان السعودي على مواقعهم في تلة ثابت برازح كما نفذوا أربع عمليات هجومية منها عملية هجومية على العويد وموقع باس في حمير بتعز وعملية هجومية في الخليفين بخب والشعف في الجوف وعملية هجومية في البقع تم خلالها استعادة ثلاثة مواقع كانت قوات العدوان قد تمركزت فيها، مشيرا الى ان الطيران المسير نفذ عملية هجومية استهدفت تجمعات لقوات العدوان السعودي في عسير.

وأكد سريع ان قوات الجيش واللجان الشعبية تمكنوا من السيطرة على المواقع والتلال التي سيطرت عليها قوات العدوان السعودي شمال مجربية وصولاً إلى تلال جنوب تلة الخزان كما تكبدت قوات العداون خلال العملية العشرات من القتلى والجرحى وتم تدمير عدد من الآليات والعربات وما زالت العديد من جثث القتلى والجرحى محاصرة حيث لم يستطع العدو إخراجهم بسبب الارتباك وحالة الانهيار الكبيرين بين صفوف مقاتليهم.‎

واوضح العميد سريع أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية إغارة على مواقع العدوان في مفرق الوازعية بتعز وخمس عمليات نوعية استهدفت مواقع وتجمعات وتحركات لقوات العدوان في صحراء الأجاشر بالبقع وفي الجحملية بتعز وفي قبالة رازح وفي البقع بصعدة وفي الخليفين بالجوف.‎