زمن النصر

اليمن

موظفو شركة النفط بالحديدة: احتجاز سفن الوقود جريمة إبادة جماعية

11/06/2020

موظفو شركة النفط بالحديدة: احتجاز سفن الوقود جريمة إبادة جماعية

أكد عمال وموظفو شركة النفط اليمنية في محافظة الحديدة أن استمرار العدوان السعودي في احتجاز سفن الوقود والغذاء يشكل جريمة إبادة جماعية بحق اليمنيين، مستنكرين صمت الأمم المتحدة ومنظماتها، مطالبين المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف القرصنة البحرية العدوانية التي تُعرض أمن البحر الأحمر والممرات الدولية للخطر.

وقال عمال وموظفو الشركة  في بيان إن "استمرار احتجاز سفن الوقود والغذاء رغم حصولها على تصاريح الأمم المتحدة يشكل جريمة إبادة جماعية بحق اليمنيين يرتكبها تحالف العدوان".

وشدد البيان، الذي تُلي خلال وقفة احتجاجية لموظفي الشركة، على أن إصرار قوى العدوان على احتجاز السفن يشكل خرقًا واضحًا لاتفاق السويد بشأن الحديدة.

وحمّل البيان دول تحالف العدوان على اليمن كامل المسؤولية عن النتائج الكارثية المترتبة على استمرار جريمة العقاب الجماعي، مستنكرين صمت الأمم المتحدة ومنظماتها وتغطيتها على جريمة الحصار وطالبها بتحمل مسؤولياتها.

وطالب عمال وموظفو شركة النفط بالحديدة المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي بالتحرك العاجل لوقف القرصنة البحرية العدوانية التي تعرض أمن البحر الأحمر والممرات الدولية للخطر.

ولفت البيان إلى أن انعدام المشتقات النفطية يعرقل جهود مواجهة كورونا ويؤثر على المستشفيات والمنشآت الصحية ومحطات توليد الكهرباء في الحديدة.

اليمنالعدوان الاميركي السعودي على اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة