زمن النصر

لبنان

حزب الله وحركة أمل حذرا بشدة من مسببي الفتن المذهبية والمستفيدين منها

06/06/2020

حزب الله وحركة أمل حذرا بشدة من مسببي الفتن المذهبية والمستفيدين منها

استنكر حزب الله في بيان ما صدر من إساءات وهتافات على بعض منصات التواصل الاجتماعي من قبل بعض الأشخاص، وقال "هذا الأمر مرفوض ومستنكر ولا يعبر إطلاقاً عن القيم الأخلاقية والدينية لعامة المؤمنين والمسلمين".

وذكّر حزب الله "بالموقف الشرعي والديني لسماحة الامام القائد السيد علي الخامنئي حفظه الله وفتواه المعروفة بحرمة التعرض لزوجات الرسول (ص) وأمهات المؤمنين وعامة مقدسات المسلمين".

كما حذر حزب الله في بيانه "بشدة من مسببي الفتن والمستفيدين منها وكل أولئك الذين يروجون للفتنة ويدعون لها"، وقال "نرفض بشكل تام كل ما يمكن أن يؤدي إلى الفرقة والاختلاف والتوتر المذهبي والطائفي والديني".

وفي ذات السياق، اعتبر نائب رئيس المكتب السياسي لحركة أمل، الشيخ حسن المصري، أن "ما يتم تناقله عبر بعض وسائل التواصل المشبوهة هو محاوله مكشوفة لبث الفتنة بين المؤمنين، وهو خارج نطاق القيم النبيلة والأخلاق الإسلامية الحميدة".

الشيخ المصري لفت إلى "ضرورة الانتباه من قليلي الدين والإيمان الذين يحاولون أن يصيبوا المسلمين بمقدساتهم وهم لا يعلمون أن أهم مبادئ مدرسة أهل البيت هي أن "تكونوا زينًا لنا ولا تكونوا شينًا علينا"، مضيفًا "هذه المدرسة التي نصرّ على التمسك بها والتي ستكون دائمًا بالمرصاد لكل من يحاول العبث وبث الفتنة بين المسلمين والمؤمنين".

حزب اللهحركة امل

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة