عين على العدو

رئيس الشاباك السابق يُعارض خطة الضمّ

02/06/2020

رئيس الشاباك السابق يُعارض خطة الضمّ

حذّر رئيس الشاباك السابق يورام كوهين من خطوة سياسية من شأنها تقويض الوضع الأمني في كيان العدو، وذلك قبل شهر على فرض سيادة الاحتلال على الضفة الغربية وتنفيذ خطة الضمّ.

وفي مقابلة مع إذاعة العدو، قال كوهين "يجب على "اسرائيل ان تحدد بشكل واضح لنا وللعالم بأنها لم تعد تسير نحو حلّ "الدولتين" وبشكل خاص لأسباب أمنية..لا يمكننا القيام بخطوة كهذه، حتى لو كان هناك اشخاص يعتقدون بأن هذا الأمر صحيح".

وأضاف كوهين "خطوة ضخمة كالضمّ قد تؤدي الى تقويض الوضع الأمني، والى أزمة في العلاقات مع دول عربية وأوروبا.. أخشى جدا أننا نتدهور نحو خيار تشكيل دولة واحدة بحكم الأمر الواقع. وهذه كارثة على "إسرائيل".. من سيُدافع عنا عندما نعدّ قتلانا؟".

إقرأ المزيد في: عين على العدو