لبنان

نواب بعلبك الهرمل: العفو العام مطلب إنساني إجتماعي أخلاقي وأمني على المستوى الوطني

10/05/2020

نواب بعلبك الهرمل: العفو العام مطلب إنساني إجتماعي أخلاقي وأمني على المستوى الوطني

عقد نواب تكتل بعلبك الهرمل مع لجان العفو العام اجتماعاً في حسينية الامام الخميني في بعلبك بحضور رئيس تكتل نواب بعلبك الهرمل الدكتور حسين الحاج حسن والنواب جميل السيد، ابراهيم الموسوي، غازي زعيتر، الوليد سكرية، علي المقداد، والوزير السابق حسن اللقيس وقيادات من حركة امل وحزب الله وممثلين عن لجان العفو العام في البقاع.

النائب ابراهيم الموسوي قال "ليس لدينا شك ان هذا المطلب هو مطلب اخلاقي نسعى لعفو عام يشمل كل الناس، هناك اربع او خمس مشاريع وسيصبحوا ستة مشاريع، واللواء جميل السيد قدّم اقتراح قانون بهذا الخصوص ونسعى للتواصل مع كتل ثانية، ومن جانب انساني لتوسيع دائرة المطالبة للوصول الى نتيجة، كونوا على ثقة بأننا سنبقى الى جانبكم وموقفنا واضح وصريح تجاه اهلنا بهذا الخصوص".

بدوره النائب حسين الحاج حسن اكد ان موقف الكتلة واضح "عبرنا عنه في اللجان المشتركة بالهيئة العامة وسنعبّر عنه باللجنة الفرعية، وسنكمل باتجاه العفو العام الى ان تصل الامول الى مجلس النواب".

أما النائب غازي زعيتر فاعتبر ان ما يناقش داخل اللجان يبقى في الداخل وليس صحيحاً كل ما يقال في الخارج، فاللجان هي صاحبة الصلاحية بقانون العفو، وكهيئة عامة ليس كل ما يحكى في الداخل هو ما ينقل الى الخارج ولا تستمعوا الى كل ما يبث من اشاعات هناك لجان تعمل وبصمت.

 

من جهته النائب جميل السيد قال "لم نأتِ من اجل التضامن الشفهي بل لنقول الى اي نقطة بالضبط وصلنا وفي آخر اجتماع سنعقد لقاء مع وزيرة العدل لنجتمع معها من اجل اقرار صيغة نهائية لقانون العفو العام، لأن هناك ستة مشاريع مقدمة ولكل واحد قضية.

وأضاف "هناك صياغة اخيرة ستقدم لنا كنواب من مختلف التوجهات، مشيرا إلى نوعين من المشاريع يشير الى الجرائم المعفى عنها والجرائم المستثناة من العفو".. وتابع "تقدمت بمشروع يتحدث عن المدة، في رومية هناك 9000 موقوف وسجين منهم 2007 دون محاكمة او قيد النظارات و 6900 سجين في رومية وباقي السجون والمناطق ومحكومين والبقية هي مذكرات بحث وتحرٍ بالآلاف.

السيد تابع قائلا "بالنسبة لمذكرات البحث والتحري تسقط مذكرات التوقيف الغيابية في مهلة ثلاثة اشهر ولا يتوقف فيها اي شخص حتى لو تم التحقيق معه او بدون ان يتحاكم، لا يتحاكم الموقوف ستة اشهر يتجول بلبنان ويتم التحقيق معه وينام في منزله لأن من هم بالخارج يحثون ثلاثة ارباع المشاكل بعدما يئسوا من الدولة، هم فارون من العدالة وعندما يتم وعدهم بشيء سينضبطوا، فالموقوفون بالمخدرات في لبنان فهم 1400 اما الباقون فهم جرائم متنوعة".

نواب بعلبك الهرمل: العفو العام مطلب إنساني إجتماعي أخلاقي وأمني على المستوى الوطني

وبعد مداخلات للجان العفو العام، أصدر المجتمعون بياناً تلاه النائب ابراهيم الموسوي جاء فيه:

"عقد تكتل نواب بعلبك الهرمل لقاء بعد ظهر اليوم مع ممثلي لجان العفو العام في بعلبك الهرمل في مركز الإمام الخميني الثقافي في مدينة بعلبك، حيث جرى التداول في موضوع العفو العام، ومشاريع القوانين المطروحة بهذا الصدد، وقد أطلع نواب التكتل من ممثلي اللجان على آخر المستجدات في هذا الموضوع والجهود المبذولة والمستمرة من التكتل وقيادتي الحزب والحركة للمضي قدماً في مسألة إقرار العفو العام.

وقد تم التأكيد خلال اللقاء على جملة الأمور التالية:

- أولا: إن مطلب العفو العام هو مطلب إنساني إجتماعي أخلاقي وأمني على المستوى الوطني العام، وإن من شأن إقراره في ظل الظروف الإجتماعية والإقتصادية والصحية المتأزمة خاصة مع تفاقم جائحة كورونا أن يخفف من وطأة الأزمة على الدولة والناس في آن معاً.

- ثانياً: يؤكد تكتل بعلبك الهرمل على التزامه التام بدعم قانون العفو العام والسعي الدؤوب لإقراره في المجلس النيابي.

- ثالثاً: يناشد المجتمعون قيادات البلد والكتل النيابية الأخرى والنواب المستقلون أن يولوا هذا الملف الأهمية والأولوية اللازمتين، وأن يتم التعاطي معه من زاوية إنسانية وإجتماعية صرفة بعيداً عن الحساسيات والحسابات السياسية.

- رابعاً: تؤكد لجان العفو ثقتها التامة بالمساعي المبذولة من تكتل نواب بعلبك الهرمل وقيادتي حزب الله وحركة أمل لإقرار العفو العام، وتعلن استمرارها في التنسيق والتشاور معهما وعلى التزام سقف القانون واحترام النظام العام في تحركاتها، وذلك حرصاً على تحقيق هذا المطلب المحق ومنعاً لأي استغلال مسيء أو تشويش مغرض على المساعي الصادقة المبذولة.

- خامساً: يأمل المجتمعون أن تسهم الجهود المبذولة والتنسيق والتشاور بين الكتل النيابية المختلفة في تعجيل إقرار هذا القانون نظراً للخدمة الجليلة التي يمكن أن يقدمها للبنان عامة وللمنطقة وأبنائها خاصة في ظل الحرمان التاريخي والإهمال المستمر لها من جانب الحكومات المتتالية، عسى أن يفتح الأمر صفحة جديدة في العلاقة بين السلطة والمنطقة وأهلها، وعسى أن تكون هذه العلاقة مبنية على الإيجابية والثقة المتبادلة، نظراً للآثار الطيبة التي يمكن أن تنتج خدمة للمصلحة الوطنية العليا وبالتالي الصالح العام للمنطقة وأهلها أمناً وتنمية واستقرارا".

حسين الحاج حسنبعلبكابراهيم الموسويالهرمل

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة
وقفة احتجاجية في إيعات.. والنائب الحاج حسن: أين هيبة الدولة؟
وقفة احتجاجية في إيعات.. والنائب الحاج حسن: أين هيبة الدولة؟
الحاج حسن ينفي الاتهامات حول تخزينه "نترات الامونيوم" عندما كان وزيرا للزراعة
الحاج حسن ينفي الاتهامات حول تخزينه "نترات الامونيوم" عندما كان وزيرا للزراعة
تكتل بعلبك الهرمل يواصل تحركه لحل مشكلتي المازوت والكهرباء .. نكافح الاحتكار ونتابعه
تكتل بعلبك الهرمل يواصل تحركه لحل مشكلتي المازوت والكهرباء .. نكافح الاحتكار ونتابعه
الحاج حسن: لجنة الاعلام أقرت تثبيت المتعاقدين مع وزارة الاعلام ورفعته الى رئيس مجلس النواب
الحاج حسن: لجنة الاعلام أقرت تثبيت المتعاقدين مع وزارة الاعلام ورفعته الى رئيس مجلس النواب
الحاج حسن: المدخل الطبيعي لإصلاح قطاع الاتصالات يكون بتعيين هيئة ناظمة
الحاج حسن: المدخل الطبيعي لإصلاح قطاع الاتصالات يكون بتعيين هيئة ناظمة
العماد عون: لسنا مع فريق ضد آخر ولن نكون
العماد عون: لسنا مع فريق ضد آخر ولن نكون
نواب بعلبك الهرمل بحثوا مع فهمي في الملف الأمني وقضايا تهم المنطقة
نواب بعلبك الهرمل بحثوا مع فهمي في الملف الأمني وقضايا تهم المنطقة
أهالي الطلاب في الخارج نقلوا معاناتهم لنواب تكتل بعلبك الهرمل
أهالي الطلاب في الخارج نقلوا معاناتهم لنواب تكتل بعلبك الهرمل
تكتل بعلبك الهرمل ناقش قانون العفو العام مع أعضاء لجنة العفو العام قبل عرضه في الجلسة النيابية العامة
تكتل بعلبك الهرمل ناقش قانون العفو العام مع أعضاء لجنة العفو العام قبل عرضه في الجلسة النيابية العامة
الموسوي لمُستعجلي الخيانة والصلح مع العدو: ستخيبون
الموسوي لمُستعجلي الخيانة والصلح مع العدو: ستخيبون
الكارثة وقعت.. سجن رومية موبوء بـ"كورونا" فهل يطوّق المعنيون الأزمة؟
الكارثة وقعت.. سجن رومية موبوء بـ"كورونا" فهل يطوّق المعنيون الأزمة؟
الموسوي: يريدون تزييف قاموس كامل من أجل نزع شرعية حزب الله.. خاسرون!
الموسوي: يريدون تزييف قاموس كامل من أجل نزع شرعية حزب الله.. خاسرون!
الوفاء للمقاومة تتقدم بقانون يلزم مصرف لبنان مساعدة طلاب الخارج في العام الدراسي المقبل
الوفاء للمقاومة تتقدم بقانون يلزم مصرف لبنان مساعدة طلاب الخارج في العام الدراسي المقبل
الموسوي: ما ضاع حق وراءه مطالب
الموسوي: ما ضاع حق وراءه مطالب
بعد سيول الأمس.. خسائر جديدة لمربّي الأسماك في العاصي وحمادة يتابع القضية
بعد سيول الأمس.. خسائر جديدة لمربّي الأسماك في العاصي وحمادة يتابع القضية
خطر "كورونا" يطوّق الهرمل 
خطر "كورونا" يطوّق الهرمل 
احياء مميز لذكرى عاشوراء .. مراسم خاصة ومتنوعة في الهرمل  
احياء مميز لذكرى عاشوراء .. مراسم خاصة ومتنوعة في الهرمل  
الهرمل ترفع رايات الحداد حزنًا على مُصاب أبي عبد الله الحسين (ع)
الهرمل ترفع رايات الحداد حزنًا على مُصاب أبي عبد الله الحسين (ع)
حزب الله وجمهور المقاومة شيعوا الشهيد المجاهد سلامة صقر في الهرمل‎
حزب الله وجمهور المقاومة شيعوا الشهيد المجاهد سلامة صقر في الهرمل‎