العالم

1.3 مليار دولار من سيول لواشنطن مقابل تمركز جنودها على أراضيها

09/05/2020

1.3 مليار دولار من سيول لواشنطن مقابل تمركز جنودها على أراضيها

قال مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لوكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" إن واشنطن طلبت من سيول دفع 1.3 مليار دولار  سنويا للمساهمة في تكاليف تمركز القوات الأميركية في شبه الجزيرة الكورية، بزيادة حوالي 50 في المئة عن العام الماضي.

وصرح المسؤول للوكالة بأن الطلب الأميركي كان عرضا نهائيا ومعقولا للغاية، وأضاف "بالمقارنة مع طلبنا الأصلي البالغ 5 مليارات دولار، فقد خفضناه كثيرا! ماذا فعلت حكومة كوريا الجنوبية؟ لا شيء".

وكان المسؤول يشير إلى عرض كوريا الجنوبية بزيادة مساهمتها بنسبة 13 في المئة من مبلغ 870 مليون دولار الذي وافقت على دفعه بموجب اتفاق تقاسم التكاليف العام الماضي، والمعروف باسم اتفاقية التدابير الخاصة "SMA".

ورفض الرئيس الأميركي دونالد ترامب هذا العرض، بينما تصر سيول على أنها قدمت أفضل عرض لها.

وكان ترامب قد قال الخميس الفائت "لقد وافقت كوريا الجنوبية على دفع أموال كبيرة لنا، ونحن نقدر ذلك كثيرا".

ووفقا لمصدر حكومي أميركي، توصلت وزارة الخارجية الأميركية إلى 1.3 مليار دولار عن طريق حساب المبلغ النهائي الذي ستدفعه كوريا الجنوبية في السنة الخامسة من اتفاقية متعددة السنوات.

وقال المصدر إن العام الأول سيشهد زيادة بنسبة 13 في المئة كما عرضته كوريا الجنوبية، وستشهد السنوات المتتالية زيادة بنسبة من 7 إلى 8 في المئة تماشيا مع الزيادات السنوية في ميزانية الدفاع في سيول.

وأضاف أن واشنطن تطلب من سيول دفع هذا المبلغ مقدما بدلا من دفعه في السنة الخامسة.

ويتمركز حوالي 28,500 جندي أميركي في كوريا الجنوبية تحسبا لأي هجوم من كوريا الشمالية.

الولايات المتحدة الأميركيةكوريا الجنوبية

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة