زمن النصر

العالم

وزراء الخارجية العرب: الخطط "الإسرائيلية" بضم أراض فلسطينية "جريمة حرب" جديدة

30/04/2020

وزراء الخارجية العرب: الخطط "الإسرائيلية" بضم أراض فلسطينية "جريمة حرب" جديدة

استنكر وزراء الخارجية العرب خطة الكيان الصهيوني بضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، معتبرين ذلك جريمة حرب جديدة تضاف إلى السجل "الإسرائيلي" الحافل بالجرائم الغاشمة بحق الشعب الفلسطيني والانتهاكات الفاضحة لميثاق وقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي.

وعقد الوزراء اجتماعاً عبر تقنية الفيديو، اليوم الخميس، طالبوا فيه الإدارة الأمريكية "بالالتزام بميثاق الأمم المتحدة وقراراتها ذات الصلة بـ"الصراع في منطقة الشرق الأوسط"، وبمبادئ وأحكام القانون الدولي.

ودعوا إلى التراجع عن دعم مخططات وخرائط حكومة الاحتلال "الإسرائيلي" التي تُحاك تحت غطاء ما يُسمى بخطة "السلام" وتهدف لضم أراض فلسطينية محتلة والاستيلاء عليها بالقوة.

وحمّل الوزراء حكومة الاحتلال "الإسرائيلي" والإدارة الأمريكية تبعات تنفيذ هذه المخططات على الاستقرار والأمن والسلم الدوليين، مؤكدين الدعم بكل الوسائل السياسية والدبلوماسية والقانونية والمالية لأي قرارات أو خطوات يتخذها الجانب الفلسطيني لمواجهة المخططات "الإسرائيلية".

وفي الختام دعا وزراء الخارجية العرب اللجنة الرباعية الدولية إلى عقد اجتماع عاجل لإنقاذ فرص "السلام وحل الدولتين"، واتخاذ موقف دولي منسجم مع القرارات الدولية ومرجعيات عملية "السلام"، بما فيها خارطة الطريق ومبادرة "السلام" العربية، لإلزام حكومة الاحتلال بالتوقف عن تنفيذ مخططاتها الاستعمارية.‎

بدوره، أكد وزير الخارجية اللبناني ناصيف حتي في مشاركة له على موقف لبنان المبدئي الرافض لضم أي ارض عربية محتلة من قبل الكيان "الإسرائيلي". 

ودعا الى "تحرك عربي واسع أمام الأمم المتحدة والهيئات الدولية ذات الصلة من أجل وقف التعديات الإسرائيلية وإنقاذ المبادىء التي قامت عليها عملية السلام".

الجامعة العربية

إقرأ المزيد في: العالم