اليمن

بريطانيا دعمت السعودية خلال عدوانها على اليمن بأسلحة فاقت قيمتها الـ18 مليار دولار

15/04/2020

بريطانيا دعمت السعودية خلال عدوانها على اليمن بأسلحة فاقت قيمتها الـ18 مليار دولار

ذكرت صحيفة الغارديان أن شركة "بي إيه إي سيستيمز" البريطانية المتخصّصة بالطائرات والمقاتلات باعت أسلحة للسعودية بأكثر من 15 مليار جنيه إسترليني خلال حرب اليمن"، أي ما يقارب 18.75 مليار دولار.

وأشارت الصحيفة إلى أن المبيعات تمّت على مدار خمس سنوات، وهي المدة التي ضلعت فيها المملكة في عمليات قصف مميتة للشعب اليمني الأعزل، وأضافت أن النشطاء حلّلوا التقرير الحكومي السنوي لمبيعات الشركة البريطانية الرائدة في صناعة الأسلحة ليكشفوا أنها تمكنت من تحصيل عائدات فاقت 2.5 مليار جنيه استرليني (3.1 مليار دولار) من مبيعات الأسلحة للسعودية، خلال العام المنصرم فقط؛ ليرتفع عائد الصادرات للسعودية بين عامي 2015 و 2019، إلى نحو 15 مليار استرليني بزيادة سنوية تبلغ نحو 17.3 في المائة.

وأكدت الصحيفة أن "الآلاف من المدنيين لقوا مصرعهم، منذ بداية الحرب في اليمن، في شهر آذار/مارس عام 2015، حيث شن التحالف الذي تقوده السعودية حملات قصف دون تمييز، بعد حصوله على السلاح من شركة بي إيه إي سيستيمز وشركات غربية أخرى، وتواجه القوات الجوية السعودية اتهامات بالمسؤولية عن مقتل ما يصل إلى 12 ألفا وستمئة شخص في هجمات استهدفتهم".

بريطانيااليمنالعدوان الاميركي السعودي على اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة