الوقابة من كورونا 2

لبنان

مياه لبنان الجنوبي تطلق مشروع الادارة الذكية

27/02/2020

مياه لبنان الجنوبي تطلق مشروع الادارة الذكية

أطلقت "مؤسسة مياه لبنان الجنوبي" المرحلة الاولى من مشروع "حيرام" للادارة الذكية - انظمة وتطبيقات التشغيل والادارة والخدمات الذكية، الذي يهدف الى تحقيق 4 موارد أساسية وهي: امداد متسق بالمياه وهو حجر الزاوية في استراتيجية المؤسسة، جودة المياه، تحسين التكاليف ورضا المشتركين، وذلك خلال خمس سنوات تسعى المؤسسة من خلالها الى تأمين امداد مستدام بأقل كلفة ممكنة وتطوير البنية التحتية.

وأقيم حفل الاطلاق برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ممثلا بوزير الصناعة عماد حب الله، في حضور وزيرة العمل لميا يمين الدويهي ممثلة رئيس الحكومة الدكتور حسان دياب، النواب: سيزار ابي خليل، محمد الحجار، هاني قبيسي، علي فياض وحسين جشي، المدير العام لوزارة الطاقة الدكتور وسيم ضاهر وعدد من ممثلي البعثات الديبلوماسية.

وألقى الوزير حب الله كلمة رئيس الجمهورية قائلًا: "شرفني الرئيس عون تمثيله في حفل اطلاق المرحلة الاولى من مشروع حيرام الهادف الى الارتقاء بمؤسسة مياه لبنان الجنوبي الى معايير ومواصفات المؤسسات العالمية".

وأضاف إن "تطوير قطاع المياه في لبنان لم يعد حاجة مؤسساتية فقط، بل نظرًا للأوضاع السائدة والظروف الصعبة والاعباء الملقاة على عاتق المواطنين باتت المسؤولية أكبر على المؤسسات الخدماتية لا سيما مؤسسات المياه، للتخفيف من الأعباء والتكاليف وزيادة وتحسين مستوى الخدمة بما يؤمن تحقيق المهام المطلوبة منها، كواجبات تجاه المواطن".

وتابع: "في هذا السياق كان لافتًا مبادرة مؤسسة مياه لبنان الجنوبي منتصف العام الفائت الى اعلان استراتيجيتها الخمسية 2020 - 2025 للتطوير تحت شعار "المياه للجميع خلال خمس سنوات، بما تضمنته من بنود اساسية لامداد مستدام بالمياه، خفض للتكاليف وضمانا لجودة المياه وتأمينا لرضا المشتركين والمواطنين".

وتابع: "نحن اليوم اذ نلتقي لنعلن إنجازا جديدا من ضمن انجازات مؤسسة مياه لبنان الجنوبي في مجال تصميم وتطوير النظم والبرامج والتطبيقات المرتبطة بالإدارة الذكية ضمن مشروع حيرام، نثني على هذه الهمة والنشاط والانتاجية العالية التي تتميز بها بتخطيط وإدارة واشراف من مديرها العام الدكتور وسيم ضاهر، الذي وضع المؤسسة منذ توليه ادارتها على سكة الاصلاح والتطوير والتقدم، ونتطلع الى تعميم هذه التجربة ومثيلاتها بما فيها من ابتكارات وابداعات ذاتية في مختلف مؤسسات الدولة".

وأردف إن ابتكار وتصميم وتطوير هذه البرامج والتطبيقات في مجالات الادارة الذكية لمنظومة المياه، الصيانة الطارئة والاستباقية، الجباية والفوترة وجودة وسلامة المياه، عبر مهندسي وموظفي مؤسسة مياه لبنان الجنوبي الشباب، يعزز لدينا الأمل ويزيد من اصرارنا على الاعتماد على الخبرات والكفاءات اللبنانية الشابة التي تملك من المؤهلات ما يكفي لبنان وأكثر، وهذا النموذج الماثل أمامنا اليوم وما سنراه خير دليل على صحة ودقة نظرتنا لدور الشباب اللبناني في وطنه.

عماد حب الله

إقرأ المزيد في: لبنان