الوقاية من كورونا 4

عين على العدو

وصول 43 من يهود الفلاشا الى كيان العدو قادمين من أثيوبيا

25/02/2020

وصول 43 من يهود الفلاشا الى كيان العدو قادمين من أثيوبيا

ذكر موقع "يديعوت احرونوت" أن وزير الهجرة والاستيعاب الإسرائيلي، يوآف غالنت، هبط صباح اليوم في مطار بن غوريون في الأراضي الفلسطينية المحتلة مع 43 مهاجرًا جديدًا من أبناء جالية يهود الفلاشا من أثيوبيا.

ولفت الموقع الى أنه سيتم اسكانهم في مراكز الاستيعاب، في مستوطنة "بيت ألفا" المتواجدة في "عميق يزراعيل". ومع خروجه من الطائرة صرح الوزير غالنت "لقد عدنا الان من أديس أبابا، ومعنا 43 مهاجرًا من المجموعة الأولى من أبناء الفلاشا الذين سيهاجرون الى "إسرائيل" في العام 2020، وهذا الامر سيتواصل. وفي القريب ستصل مجموعة أخرى مؤلفة من 80 مهاجرًا، وبذلك سنجلب جميع أبناء هذه الجالية".

وقد رافق رحلة المهاجرين من اثيوبيا الى الكيان الصهيوني أعضاء من الليكود، بالإضافة الى وزير الهجرة والاستيعاب يوآف غالنت ووزير الاتصالات ديفيد أمسالم، وعضوي الكنيست السابقين غادي يبركان وأبراهام ناغوسا، حسب الموقع.

واشار الموقع الى أن حكومة العدو الحالية صادقت قبل حوالي أسبوعين على استقدام 398 من يهود الفلاشا، بهدف وصولهم الى الكيان الغاصب قبل الانتخابات، بخلاف موقف المستشار القانوني للحكومة، أفيحاي مندلبليت الذي قال انه لا توجد حالة ملحة لجلبهم في هذا التوقيت فالامر يتعلق بقرار ودوافع سياسية داخلية واضحة.

يشار إلى أن حكومة الاحتلال تعهدت في العام 2015 باستقدام من تبقى من الفلاشا في أثيوبيا إلى البلاد، حيث يقدر عددهم بنحو 9000، علمًا أنه في أيلول 2018، قررت الحكومة استقدام 1000 منهم، وتحديدًا من لهم أفراد عائلات أو أولاد أو أحفاد يعيشون في الكيان، وبموجب ذلك تم استقدام 602 منهم.‎

 

الكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو

خبر عاجل