الوقاية من كورونا 8

اليمن

مجزرة الجوف.. القبائل تتوعّد الرياض بالثأر

18/02/2020

مجزرة الجوف.. القبائل تتوعّد الرياض بالثأر

خرج أبناء محافظة الجوف أمس في وقفة قبلية أعقبها تظاهرة حاشدة إعلانا للثأر للدماء البريئة التي سفكها العدوان السعودي الأميركي في مديرية المصلوب في محافظة الجوف اليمنية.

وأكد المشاركون مضيهم قدمًا في مواجهة العدو وأدواته في المنطقة، داعين المغرَر بهم من أبناء محافظة الجوف إلى العودة لحضن الوطن والوقوف إلى جانب شعبهم وقبائلهم في وجه هذا العدو المتغطرس ، الذي يقتل عوائلهم وهم آمنين في مساكنهم.

الحاضرون شددوا على وقوفهم إلى جانب قبائل بني نوف للثأر من المجرم الأميركي-السعودي على هذه الجريمة وغيرها من الجرائم المرتكبة بحق الشعب اليمني، مؤكدين أنه "لا يغسل الدم إلا الدم"، وأن على الباغي ستدور الدوائر.

مجزرة الجوف.. القبائل تتوعّد الرياض بالثأر

وبارك أبناء الجوف للشعب اليمني بالإنجاز الذي حققه الدفاع الجوي بسقوط طائرة العدوان "تورنيدو"، معلنين تأييدهم للدفاع الجوي وتقدمهم له بالشكر وتحية الإجلال والإكبار.

وفي الختام، لفت الحاضرون إلى أن مثل هذه الجرائم المرتكبة وما يقوم به العدو من حصار وجرائم بحق شعبنا لن تنسيه القضية المركزية "القدس" الشريف وفلسطين المحتلة، وجددوا رفضهم لصفقة دونالد ترامب المشؤومة، وقالوا إنها لن تمر طالما هناك أنصاريٌ يمني يتنفس.

وكانت وزارة الصحة اليمنية قد أعلنت أن حصيلة المجزرة التي ارتكبها العدوان السعودي-الأميركي في مديرية المصلوب في محافظة الجوف بلغت 35 شهيدًا و23 جريحًا.

وأشارت الوزارة إلى أن عدد الشهداء من الأطفال بلغ 26 طفلا، فيما بلغ عدد الجرحى 18 طفلاً، داعية المجتمع الدولي والمنظمات وكل حر شريف في هذه الأرض لرفع الصوت لإدانة واستنكار مرتكبي هذه الجرائم.

وكان طيران العدوان السعودي-الأميركي قد ارتكب يوم السبت الماضي مجزرة بشعة بحق المواطنين في مديرية المصلوب في الجوف راح ضحيتها 32 شهيدا والعديد من الجرحى أغلبهم نساء وأطفال.

العدوان الاميركي السعودي على اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

خبر عاجل