فيديو

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

14/02/2020

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

"العهد" 

في زمن "الشهادة والبصيرة"، تتجلّى أيقونة الاندفاع لدى الشباب المقاوم المتصلة بروحية الجهاد على مدى مراحل المقاومة منذ النشأة مروراً بعمليات المقاومة حتى الانتصار.

هذا المشهد التاريخي، أراد استحضاره ثلّة من الشباب في ذكرى "الشهداء القادة" وذلك في مشهدية خاصة أبطالها مجاهدو اليوم الذين مزجوا ذكريات وحنين المجاهدين الأوائل بقالب وعاؤه بصيرة الشباب المقاوم الحاضر لكل استحقاق في أي زمان ومكان.

مشهدية عُرضت في شارع الشورى، من أمام شجرة الصمود في حرب تموز، وفي الشارع الذي سجل انتصارات المقاومة، ليؤكدوا أنهم ما زالوا على العهد للقادة الشهداء.

هناك دقّت الساعة الخامسة لتظهر سيارة "فولفو" قديمة خرج منها شبان ارتدوا بدلات عسكرية يمكن أن يطلق عليهم لقب "مجاهدو حقبة الثمانينيات"، ليعتلي أحدهم السيارة حاملاً مكبر الصوت مردداً لطميات بدأها بـ"أين راغب حرب أين"، مفاجئاً المارة الذين تجمعوا وسط أناشيد ثورية أشعلت حماسهم.

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

هي مبادرة شبابية تؤكد أصالة الروح الجهادية في كل الساحات وفي كل الحقبات .. فانتظروا ما هو قادم.

وسيعرض المشهد التمثيلي كاملاً في وقت لاحق. 

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل


 

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

هكذا أحيا "الشباب المقاوم" زمن المجاهدين الأوائل

 

المقاومة الإسلاميةالضاحية الجنوبية

إقرأ المزيد في: فيديو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة