العالم

استقالة وزير المال البريطاني في ضربة لحكومة جونسون

13/02/2020

استقالة وزير المال البريطاني في ضربة لحكومة جونسون

استقال وزير المال البريطاني ساجد جاويد، اليوم، في خطوة مفاجئة توجّه ضربة إلى حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد أسابيع من "بريكست"، وقبل شهر من موعد عرض الموازنة السنوية.

واستقال الوزير البريطاني بعدما حاول جونسون استخدام عملية إعادة تنظيم الحكومة ليتخلّص من عدد من مساعدي جاويد، بحسب مصدر مقرب من الوزير المستقيل.
وفور استقالته عُيّن مسؤول الخزينة ريشي سوناك خلفًا له.

وتأتي استقالة جاويد في مرحلة "مضطربة" لبريطانيا بعد أسابيع من خروجها من الإتحاد الأوروبي في 31 كانون الثاني/يناير، في عملية وضعت البلاد على طريق مستقبل مجهول.

ويجري جونسون اليوم تغييرًا حكوميًا هو الأول له منذ فوزه بأغلبية برلمانية في انتخابات كانون الأول/ديسمبر التشريعية.

وصرّح مصدر مقرّب من جاويد أنه "رفض منصب وزير الخزينة (المال)".

وأضاف ان "رئيس الوزراء قال إنه اضطرّ إلى اقالة جميع مستشاريه الخاصين واستبدالهم بمستشاري الحكومة الخاصين لتشكيل فريق واحد. الاّ أن الوزير قال أنه لا يمكن لوزير يحترم نفسه أن يقبل بهذه الشروط".‎

 

بريطانيا

إقرأ المزيد في: العالم

خبر عاجل