لبنان

ثلوج وجليد وبرد قارس في مختلف المناطق اللبنانية

11/02/2020

ثلوج وجليد وبرد قارس في مختلف المناطق اللبنانية

تُسيطر موجة من البرد القارس في لبنان، حيث يقع الحوض الشرقي للبحر المتوسط تحت تأثير المنخفض الجوي "كريم".

وقد سُجّلت درجات حرارة متدنية جدًا، وتشكل الجليد على الجبال، فيما ضربت موجة من الجليد قرى حاصبيا والعرقوب أعاقت حركة السير، ما أخر وصول العديد من الموظفين الى اماكن عملهم، إضافة الى تفجر الكثير من انابيب مياه الشفة التي تغذي المنازل.

بالموازاة، أقفلت معظم مدارس حاصبيا والعرقوب ابوابها، في حين فتحت بعض مدارس مرجعيون ابوابها امام الطلاب الذين وصلوا متأخرين عن الدوام الرسمي.

ثلوج وجليد وبرد قارس في مختلف المناطق اللبنانية

ولا تزال الثلوج تتساقط في بلدة شبعا، وسط صقيع قارس، ما تسبّب بتشكل طبقة من الجليد وخاصة على الطرقات العامة، حيث توجهت البلدية الى أبناء البلدة، مطالبة باتخاذ الحيطة والحذر أثناء التنقل وخاصة في السيارات حرصًا على سلامة الجميع.

وتعمل جرافات وزارة الاشغال والبلدية على فتح الطرقات الداخلية والرئيسية، لكن بصعوبة بسبب الانزلاقات، فيما يواصل عناصر شرطة البلدية رش الملح على الطرقات حتى ساعات متقدمة من هذا المساء.

ولامست ​الثلوج​ وادي الحاصباني الذي لا يتجاوز ارتفاعه حدود الـ 500 متر عن سطح البحر، بعدما كانت غطت مرتفعات شويا، ​عين قنيا​، كفرحمام، ​كفرشوبا​، شبعا وحاصبيا.

وتكللت مرتفعات ​اقليم التفاح​ ولاسيما ​مليتا​ وجبل صافي و​اللويزة​ و​جبل الريحان​ بالثلوج.

البقاع

في البقاع، تدنت درجات الحرارة خلال ساعات الليل في بعلبك إلى 8 درجات تحت الصفر، ما أدى إلى تشكل طبقات من الجليد على الطرق الرئيسية والداخلية واقفال بعض المدارس تجنبا لمخاطر الانزلاق، فيما حددت مدارس أخرى بداية الدوام اعتبارا من التاسعة صباحا.

وقامت بلدية بعلبك برش الملح على الطرق لتسهيل حركة المرور، في حين تضررت المواسم الزراعية الشتوية في السهول والبساتين.

ثلوج وجليد وبرد قارس في مختلف المناطق اللبنانية

كما أقفلت المدارس أبوابها في البقاع الشمالي جراء تساقط الثلوج وتدني درجة الحرارة إلى سبعة تحت الصفر، ما أدى إلى تشكل طبقة من الجليد حالت دون وصول الطلاب إلى مدارسهم وأصحاب المحلات التجارية إلى مراكزهم.

وبقيت المناطق الجبلية العالية شبه معزولة بسبب تكون طبقة جليدية سميكة ما تسبب باقفال معظم المدارس في قضاءي البقاع الغربي وراشيا.

أما طريق ترشيش - زحلة كانت سالكة أمام المركبات ذات الدفع الرباعي، فيما طريق ضهر البيدر كانت سالكة اليوم لجميع السيارات باستثناء الشاحنات.

شمال

شمالًا، اقفلت المدارس والمعاهد والثانويات الرسمية والخاصة ابوابها في قرى وبلدات قضاء بشري، بسبب تكون طبقات كثيفة من الجليد تفوق الـ 10 سنتم على ارتفاع 500 متر. وتعمل آليات اتحاد البلديات منذ المساء وساعات الصباح الاولى على رش الملح من عبدين حتى حدث الجبة، في حين تقوم البلديات برش الملح على الطرق الفرعية داخل البلدات.

بالمقابل، فتحت الدوائر الرسمية في قضاء الكورة وداوم الموظفون في سرايا اميون بشكل طبيعي، كذلك استقبلت المصارف زبائنها كالمعتاد، في حين فتحت المدارس والجامعات الرسمية ابوابها امام الطلاب، واقفل بعضها الخاص بسب موجة الصقيع التي تجتاح المنطقة.

ثلوج وجليد وبرد قارس في مختلف المناطق اللبنانية

وقد غطى الجليد مختلف المناطق الجبلية على ارتفاع 700 متر في محافظة عكار، ولامست درجات الحرارة في المناطق الساحلية حدود الصفر، الامر الذي تسبب بأضرار في عدد كبير من البيوت الزراعية والمزروعات داخلها نتيجة الجليد، بالإضافة إلى تضرر ثمار الحمضيات في بعض البساتين.

وتحولت بعض الطرق الجبلية الى صفائح زجاجية، خاصة في القرى والبلدات الواقعة ما فوق 1100 متر، من اكروم الى بيت جعفر وأعالي القبيات وعكار العتيقة ومشمش وفنيدق وحرار وعيات وممنع وتاسع والبلدات والقرى المحيطة، حيث تجمدت المياه على الاسطح وفي انابيب المياه، وبلغت سماكة طبقة الجليد على بعض الطرق حدود الـ5 سنتمترات.

إقرأ المزيد في: لبنان