عين على العدو

العدو يواصل حربه ضد الأنفاق المزعومة

20/01/2020

العدو يواصل حربه ضد الأنفاق المزعومة

أشارت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية إلى ان جيش الإحتلال بدأ أمس الأحد أعمال هندسية جديدة قرب مستوطنة "مسغاف عام" على الحدود اللبنانية، من أجل تركيب أجهزة "حساسات" تحت الأرض لكشف انفاق مزعومة.

وأكد المتحدث باسم جيش الإحتلال العميد هادي زيلبرمان إنه "لا يوجد لدى الجيش معلومات استخباراتية جديدة حول وجود "أنفاق" أخرى تخترق الأراضي على الحدود"، مضيفا أن "الخطوة الجديدة تم التخطيط لها لعدة أشهر، وقد أعلن عنها في وقت سابق من أجل تجنب سوء الفهم مع لبنان ولتهدئة المخاوف المحتملة وسط "الإسرائيليين" الذي يسكنون بالقرب من المكان التي تنفذ فيه الأعمال".

ولفت زيلبرمان إلى أنه "سيجري الحفر إلى عمق الأرض، بعدها سيتم وضع "حساسات" هدفها كشف الاهتزازات والتغيرات الصوتية، التي يفترض ان تشير الى اعمال حفر أنفاق"، على حد زعمه.

واعتبر زيلبرمان أنه "في المستقبل قد يتم نشر منظومات إضافية في مناطق أخرى على طول الحدود، بما يتوافق مع تقدير الجيش"، مضيفا أن "قيادة المنطقة الشمالية لن تعزز قواتها على السياج عقب هذه الأعمال، التي ستستمر عدة أشهر، والتي لا يتوقع ان تؤدي الى احتكاكات".

الكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو

خبر عاجل