لبنان

عز الدين عن الحكومة المرتقبة: هناك تفاصيل قابلة للحل

18/01/2020

عز الدين عن الحكومة المرتقبة: هناك تفاصيل قابلة للحل

رأى عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب حسن عز الدين أننا بعد شهادة الحاج قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس أصبحنا اليوم أمام مرحلة جديدة في المواجهة على مستوى المنطقة.

كلام النائب عزّ الدين جاء خلال لقاء سياسي أُقيم قي بلدة حاروف بمشاركة شخصيات وفعاليات من البلدة.  وأشار النائب عز الدين الى أن الصفعة الأولى التي حصلت أكدت أن إيران تملك الجرأة على الرد وتوجيه صواريخها على القاعدة العسكرية الأميركية في العراق، لافتًا الى أن إتخاذ القرار وتنفيذه هو بحدّ ذاته يشكّل تحولًا ومعادلةً جديدة في الصراع.

وسأل: "من يجرؤ أن يوجّه ضربة ويقول للأميركي أنا من نفذها؟"، معتبرًا أن هذا العمل سينقل المنطقة إلى مشهد سياسي جديد وأمام مرحلة جديدة في المواجهة مع الإدارة الأميركية وهذه مسؤولية محور المقاومة وشعوبها حيث الوجود العسكري  الأميركي الجاثم على أراضيها.

عز الدين عن الحكومة المرتقبة: هناك تفاصيل قابلة للحل

وشدد على أنّ المواجهة يجب أن تكون في كل الوسائل المتاحة، فهذا حقّ منطقتنا وهذه الأرض أرضنا ولا علاقة للأميركي بها وخاصّة أن مجيئه واضح لنهب الثروات والموارد الطبيعية التي هي حق لشعوبنا وناسنا فهذا العمل الذي يقوم به الأميركي يعبّر عن الإستبداد والظلم والإحتلال.

وعن الموضوع الحكومي، قال إنّ كل ما يتعلّق بشأن الحكومة والتأليف والتشكيل والإعلان عنها أصبح متوافق عليه وما بقي من تفاصيل بسيط جدًا قابلة للحل،  وسيكون اللبنانيون على موعد قريب لتشكيل الحكومة الجديدة لتذهب مباشرةً لوضع برنامج لمعالجة الوضع الإقتصادي والنقدي، والعمل على إنجاز بيانها الوزاري الذي يعبّر عن آمال وطموحات هذا الشعب في الثوابت الوطنية للبنان وفي معالجة أزماته .

حسن عز الدين

إقرأ المزيد في: لبنان