فلسطين

شركة كهرباء القدس: شركة الاحتلال هي المسبب لازمة الكهرباء

11/01/2020

شركة كهرباء القدس: شركة الاحتلال هي المسبب لازمة الكهرباء

أكدت شركة كهرباء القدس أنها تبذل جهودًا كبيرة ومتواصلة من أجل إنهاء الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي، والناجمة عن إجراءات وتحكم الشركة القُطرية "الإسرائيلية" بالتيار، موضحة أن السبب في الأزمة هو "إسرائيلي" بحت.

جاء ذلك بعد تفاقم أزمة تكرار انقطاع التيار الكهربائي في محافظات الضفة الغربية التي تقع ضمن امتيازها، وذلك بعد قيام عشرات الشبان بإغلاق مكتبها ببيت ساحور في محافظة بيت لحم بالسلاسل الحديدية، وأكدوا أنه لم يعد لزوماً وجود المكتب للتعبير عن غضبهم من استمرار الانقطاعات المتكررة، خصوصًا في ظل المنخفض الجوي شديد البرودة، إلى جانب احتجاج عشرات المواطنين أمام بلدية بيت جالا للتعبير عن غضبهم بسبب تكرار انقطاع الكهرباء.

وأكدت شركة كهرباء القدس، في بيان، عقب اجتماع طارئ مع رؤساء البلديات بالمحافظة، أن نقاط الربط التي تغذي بيت لحم قدرتها 120 "ميجاواط"، وأن هذه الخطوط قادرة على توفير احتياجات محافظة بيت لحم، ومنها فائض 20 "ميجاواط" أيضًا، لكن ما يتم تزويده حاليًا للمحافظة من قبل الشركة القطرية "الإسرائيلية" هو بمعدل 70 "ميجاواط"، نتيجة قرار تخفيض التيار من قبل القُطرية "الإسرائيلية"، وهو ما أدى لحدوث الأزمة.

وأضافت أنها تدفع للقطرية "الإسرائيلية" يوميًا ثمن 120 ميجاواط، اذ من المفترض أن تقوم القطرية "الإسرائيلية" بتزويد كهرباء القدس بالتيار من خلال نقاط الربط التابعة لها.

وأوضحت كهرباء القدس أن محولات الشركة قادرة على استيعاب 120 ميجاواط، ولا يوجد أي مبرر فني أو مالي يدعو لتخفيض القدرة، خصوصًا بعد اقتراب انتهاء أزمة الديون بالتعاون مع الحكومة، لكن القطرية الإسرائيلية لم تلتزم بالاتفاق، حيث تم إيقاف خطوط مزودة لبيت لحم من قبلها.

ولفتت كهرباء القدس الى أنه ونتيجة التقليصات من قبل القطرية "الإسرائيلية"، تم وقف إيصال التيار الكهربائي إلى ثلاثة مصادر (نقاط ربط فلسطينية) بدعوى وجود أعطال فنية لدى الشركة القطرية.

من جهته، حمل الأمين العام للمؤتمر الوطني الشعبي للقدس بلال النتشة سلطات الاحتلال "الإسرائيلي" المسؤولية الكاملة عن استمرار انقطاع التيار الكهربائي عن المناطق الفلسطينية، مؤكدًا أن الهدف من هذا الإجراء التعسفي التحريض على الشركة وجعلها محل شك لدى أبناء الشعب الفلسطيني في الوقت، الذي تحظى به بكل احترام وتقدير كمؤسسة سيادية فلسطينية صامدة في قلب القدس.

وقال النتشة في بيان صحفي إن استمرار انقطاع التيار وبشكل يومي عن جميع المناطق الفلسطينية لساعات طويلة، يأتي في سياق الحرب "الإسرائيلية" على الوجود الفلسطيني في القدس، وضمن الابتزاز السياسي الذي يرمي لتفريغ المدينة المقدسة من المؤسسات الوطنية.

القدس المحتلة

إقرأ المزيد في: فلسطين