زمن النصر

العالم

 روحاني: لا ينبغي السماح لطرف ثالث بالإخلال في العلاقات بين ايران واليابان

21/12/2019

روحاني: لا ينبغي السماح لطرف ثالث بالإخلال في العلاقات بين ايران واليابان

أكد الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني أن أبواب إيران مفتوحة أمام الشركات اليابانية للمشاركة والاستثمار.

روحاني قال في كلمة خلال لقاء مجموعة من كبار مدراء المؤسسات السياسية والاقتصادية والثقافية في اليابان:"من دون شك ان العقوبات الأميركية غير القانونية لا يمكنها ان تستمر لمدة طويلة، والاميركيون سيجبرون يوما ما على تغيير هذا المسار المليء بالضرر".

وأعرب روحاني عن أسفه إزاء ممارسة أميركا الضغوط على الدول وتخييرها ما بين التمسك بالقانون أو الرضوخ لإملاءات الإدارة الاميركية، وأضاف:" الكل يعلم أن القرار الدولي 2231 يتيح لجميع الدول تفعيل علاقاتها الاقتصادية والتجارية الطبيعية مع إيران بعد توقيع الاتفاق النووي من سبعة أطراف ، لكن امبركا ودون سبب وجيه خرجت من الاتفاق".

وتابع روحاني قائلاً:"إن الذي تبين فيما بعد أن رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو وولي عهد السعودية محمد بن سلمان اعلنا انهما مارسا الضغوط على الرئيس الأميركي ليتخذ قرار الخروج من الاتفاق النووي، وهذه أكبر فضيحة تاريخية يتم فيها انتهاك وتجاهل القوانين الدولية من أجل مصلحة طرف آخر".

وأكد روحاني أن الاتفاق النووي يصب في صالح جميع الشعوب والحكومات، موضحا أن لاحل لهذه القضية إلا بتراجع واشنطن عن الطريق الخاطئ الذي اختارته.

ونوه روحاني بالإنجاز الأول للاتفاق النووي والمتمثل بأن إيران اثبتت للعالم أنها لا تريد إنتاج السلاح النووي، وأنها مستعدة لقبول أي نوع من الاشراف الدولي في حال تصرفت معها الدول الكبرى بشكل طبيعي، والإنجاز الثاني أنها اثبتت للعالم الالتزام بالتعهدات على رغم عدم وفاء بعض الاطراف بالتزاماتها وخروج أحدها من الاتفاق.

وختم روحاني:"بعد صبرنا لمدة طويلة وملاحظة عدم استفادتنا من حقوقنا في الاتفاق اضطررنا لتقليص بعض التزاماتنا، وربما نضطر في المستقبل إلى التخلي عن هذه الالتزامات".
 

الجمهورية الاسلامية في إيرانالشيخ حسن روحانياليابان

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة