العالم

أول قداس في عربين بالغوطة الشرقية بعد تحريرها من الإرهاب

13/12/2019

أول قداس في عربين بالغوطة الشرقية بعد تحريرها من الإرهاب

أقيم اليوم أول قداس إلهي في قاعة تابعة لكنيسة القديس جاورجيوس للروم الأرثوذكس في عربين ببالغوطة الشرقية لدمشق بعد تحرير المدينة من الإرهاب، وذلك تمهيدًا للبدء بأعمال ترميم الكنيسة بعد التخريب الذي لحق بها.

وترأس القداس المطران لوقا الخوري المعاون البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس.

وعبّر المطران يوحنا بطش المعاون البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس في تصريح لوكالة "سانا" عن الفرح الكبير بإقامة أول قداس بهذه الكنيسة بعد تحرير مدينة عربين من الإرهاب، مؤكداً أن أبناء سورية مصرون على العودة إلى مدنهم التي هجروا منها والبناء والإعمار فيها ومنوهاً بانتصارات الجيش العربي السوري وبطولاته على امتداد مساحة البلاد دفاعاً عن الوطن في مواجهة التنظيمات الإرهابية.

كما أعرب عدد من أهالي مدينة عربين عن فرحتهم بإقامة أول قداس فيها مع اقتراب عيدي الميلاد ورأس السنة وبعد عودة الأمن والاستقرار إلى مدنهم بفضل بطولات بواسل الجيش وتضحياتهم.

سوريا

إقرأ المزيد في: العالم