عين على العدو

غانتس: سندرس العفو عن نتنياهو مقابل انسحابه من السياسة‎

13/12/2019

غانتس: سندرس العفو عن نتنياهو مقابل انسحابه من السياسة‎

علّق رئيس حزب "أزرق أبيض" بيني غانتس مساء أمس على اقتراح رئيس حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان منح عفو لرئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو مقابل انسحابه من السياسة، فقال:" سندرس هذا- سيكون من الأفضل تجنب الرؤية المخجلة لرئيس وزراء في السجن"، مضفيًا خلال جلسة حزبه:"نحن لا نريد رؤية رئيس حكومة آخر يذهب الى السجن-هذا مشهد لا يريد أيّ إسرائيلي رؤيته".

وفي إشارة الى حلّ الكنيست والذهاب الى انتخابات  للمرة الثالثة خلال عام، صرّح غانتس "أنا اريد وحدة، أما نتنياهو فأراد الحصانة.. "إسرائيل" ذهبت الى الانتخابات لأن شخصًا واحدًا وضع نفسه قبل "مواطنيها"".

الرجل الثاني في "أزرق أبيض" يائير لابيد هاجم أيضا نتنياهو وقال: "أطالب جميع الموجودين بالغرفة بالحفاظ على أنفسهم.. عندما يقوم رئيس حكومة بالتحريض فإن أشخاصًا مجانين سيُنصتون بالنهاية له".

وتابع لابيد:"نظام تطبيق القانون ليس هو العدو. العدو هم الإيرانيون، والتراجع بالتصنيف العالمي و"حماس" التي تطلق النار".. في الـ 81 يوما الباقية سنحاول ان نقوم بشيء صعب، إدارة حملة انتخابية صعبة بدون تفكيك هذا الشعب".

بدوره، تطرق رئيس "تحالف العمل- غيشر" عامير بيرتس الى اقوال غانتس حول العفو:"لا أحد يريد رؤية رئيس حكومة بالسجن، لكن كل مواطن بـ"إسرائيل" يجب ان يكون متساويا أمام القانون.. لا يمكن المتاجرة بمنصب رئيس الحكومة".

إقرأ المزيد في: عين على العدو