westillwithhossein

الخليج والعالم

11/12/2019

"واشنطن بوست": قاتل الجنود الأميركيين في فلوريدا تبنى الفكر الإرهابي

توقّفت صحيفة "واشنطن بوست" عند التقرير الذي أعدّته الحكومة السعودية بشأن حادثة مقتل ثلاثة جنود أميركيين في إحدى القواعد العسكرية في ولاية فلوريدا الأميركية على يد جندي سعودي، وجاء فيه أن الأخير تبنى الفكر المتطرف قبل وصوله إلى الولايات المتحدة وتحديداً في عام 2015.

وقالت "واشنطن بوست" إنها حصلت على نسخة من التقرير الذي يفيد بأن حساب "تويتر" الخاص بالجندي السعودي (احمد محمد الشمراني)، يفيد بأنه تأثر بتعاليم اربعة شخصيات دينية متطرفة هم: السعوديين عبد العزيز الطريفي وإبراهيم السكران، والكويتي حاكم المطيري، والاردني إياد قنيبي.

ولفتت الصحيفة إلى أنه "جرى اعتقال المواطنيين السعوديين من قبل سلطات السعودية عام 2016"، مضيفة أن "التقرير السعودي افاد حينها بأن المطيري اتهم أن لديه علاقات مع المسلحين المتطرفين في سوريا، وبأن قنيبي هو "مقرب من الحركة السلفية الجهادية".

كما اضافت الصحيفة أن التقرير السعودي افاد بأن الشمراني اعرب عن دعمه "للإسلام الراديكالي" والإرهاب وأيضاً عن دعمه لحركة طالبان، وكرهه للولايات المتحدة والغرب.

السعودية

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم