بيروت

لبنان

فاجعة وفاة شاب وشقيقته بانهيار سقف منزلهما في الميناء تشعل الشارع الطرابلسي

10/12/2019

فاجعة وفاة شاب وشقيقته بانهيار سقف منزلهما في الميناء تشعل الشارع الطرابلسي

عمد المحتجون في الميناء بطرابلس إلى قطع المسارب والطرق المؤدية إلى مستديرة المرج بالإطارات المشتعلة، وحضرت على الفور عناصر الجيش وبدأت بتفريق المحتجين لفتح الطرقات أمام حركة المرور، فحصل احتكاك وتدافع بين المتظاهرين والجيش الذي اضطر إلى إطلاق القنابل المسيّلة للدموع لتفريق المحتجين، ما أدّى إلى سقوط عدد من الجرحى نقلوا بواسطة سيارات الإسعاف إلى مستشفيات المدينة.

كما قطع سكان منطقة التبانة الطريق العام بالاطارات المشتعلة تضامنا مع اهالي الميناء، واقفلوا الاوتوستراد الدولي بالقرب من فندق الـ"كواليتي إن" بالاطارات المشتعلة.

وأعلن المتظاهرون انهم "لن يغادروا الشوارع حتى يقدم رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين استقالته"، بعد فاجعة وفاة المواطن الشاب عبد الرحمن الكاخية وشقيقته ريما جراء انهيار سقف المبنى الذي يقطنانه في حي العصافيري في المدينة.

وتشهد المدينة حالة من الاستياء الكبير ونقمة عارمة جراء الاهمال من قبل البلدية والسلطات المختصة، لا سيما وان صاحب المنزل قد تقدم للبلدية بعدد من الطلبات لترميم المبنى والكشف عليه ولم يتم التجاوب معه مما اثار حفيظة الاهالي وغضبهم على البلدية.

ولاحقاً ونتيجة الحادثة الاليمة، اقدم عدد من الشبان على الدخول الى الباحة الخارجية لمبنى بلدية الميناء، واشعلوا النيران في حاويات النفايات وحطموا زجاج الباب الخارجي، ومن ثم اقتحموا المكتبة والقاعة الرئيسية وعبثوا بمحتوياتهما.‎

إقرأ المزيد في: لبنان