سليماني

فلسطين

العدو يهدد بقطع الكهرباء عن الضفة والقدس

10/12/2019

العدو يهدد بقطع الكهرباء عن الضفة والقدس

أعلنت شركة كهرباء القدس، أكبر مزود للطاقة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، أمس الاثنين، أنها تسلمت الإنذار الثالث من شركة الكهرباء "الإسرائيلية"، ويقضي بقطع وتقنين التيار الكهربائي عن الشركة، بدءًا من منتصف كانون الأول/ديسمبر الحالي وحتى منتصف آذار/مارس المقبل.

وأوضحت الشركة في بيان لها، أن قطع الكهرباء سيكون عن جميع مناطق امتيازها (مدن رام الله وبيت لحم وأريحا وأحياء شرقي مدينة القدس)، بحيث سيتم مرتين في كل شهر، تبلغ مدة كل مرة ثلاث ساعات.

ويتجاوز إجمالي الديون المستحقة على كهرباء القدس، لمصلحة شركة الكهرباء الإسرائيلية، مليار شيكل (نحو 283 مليون دولار).

وقال المدير العام للشركة هشام العمري إن "هذا القرار العقابي الجديد ستكون له تداعيات خطيرة على كافة القطاعات ومختلف مناحي الحياة، سواء على الصعيد الصحي، أو التعليمي، أو الاقتصادي، أو المجتمعي".

وتابع العمري ان "شركة كهرباء القدس، ستكون عاجزة عن توفير التيار الكهربائي لكافة المؤسسات الحيوية والمشتركين خلال ساعات القطع"، داعيا إلى التّحرك الفوري في سياق الإنذار الجديد الذي سيهدّد جميع مناحي الحياة، لا سيما مع دخول فصل الشتاء.

وطالب المؤسسات الحيوية بما فيها المستشفيات، بأخذ الحيطة والحذر، خلال فترة انقطاع التيار الكهربائي.

وعدّ العمري أن ما تقترفه شركة الكهرباء الإسرائيلية "عقابا جماعيا بحق أبناء الشعب الفلسطيني بموافقة من حكومة العدو".

ويستورد الفلسطينيون ما نسبته 90 في المائة من احتياجاتهم من الطاقة الكهربائية من كيان الاحتلال، في حين يستوردون نسبة ضئيلة من مصر، لتزويد مناطق من مدينة رفح الفلسطينية، ومن الأردن لتزويد أجزاء من مدينة أريحا (شرق القدس المحتلة).

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: فلسطين