سليماني

عين على العدو

لواء إحتياط في كيان العدو: فقدنا قيمة الإنتصار وسنهزم في الحرب‎

09/12/2019

لواء إحتياط في كيان العدو: فقدنا قيمة الإنتصار وسنهزم في الحرب‎

ذكر موقع "القناة السابعة الإسرائيلي" أن اللواء إحتياط يتسحاق بريك حذّر مندوب شكاوى الجنود سابقاً، خلال مؤتمر لصحيفة "مكور ريشون" من عدم جهوزية جيش الإحتلال للحرب.

وبحسب كلام بريك، نظرية الجيش بعد حرب لبنان الثانية كانت أنه يجب عدم الخوف من حروب كما حصل في الماضي ولذلك يجب على قوات الإحتلال أن تكون مستعدة فقط لمواجهة حزب الله في لبنان وحماس في غزة.

ووصف بريك انعدام نظرية الأمن في الجيش الإسرائيلي، بواقع أن يتخذ رئيس أركان العدو قرارًا حول حجم القوات وبناء الجيش:" أحدهم يقرر بناء جيش لقطاعين، والآخر يخصِّص مئات الدبابات وأنت تسأل أين الكبينت؟".

وحسب بريك "أنا أقول لكم إن الكبينت أضحى دمية. لا يوجد اليوم في الكبينت أي تأثير حقيقي على ما يحصل في الجيش وعلى نظريته الأمنية وأيضاً مجلس الأمن القومي لا يهتم منذ فترة بالنظرية الأمنية".

ولفت الموقع الى أن بريك أوضح لماذا "إسرائيل" تواجه تهديدياً وجودياً: "في السنوات الأخيرة بنى الإيرانيون غلافا من 250 صاروخا، بعضها صواريخ كبيرة والبعض الآخر صغيرة، حول كيان العدو، مضيفًا أن الحديث يدور عن إطلاق بين 1500 و2000 صاروخ في اليوم يوجد من بينها صواريح كبيرة يصل وزنها إلى 500-600 كلغ ستسقط على تجمعاتنا السكانية وعلى أهدافنا الإستراتيجية وعلى القواعد العسكرية".

وأضاف بريك "ليس لدينا جواب لأن سلاح الجو لا يستطيع إيقاف (إطلاق الصواريخ) وصواريخنا ليست مجهّزة لإيقاف الصواريخ".

وختم اللواء إحتياط أن التهديد الإيراني هو الذي يقف وراء إندفاع رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو لعقد إتفاق دفاع مع الولايات المتحدة ورئيس أركانه، وهما يدركان أننا بحاجة لكسب الوقت من أجل بناء قدرات غير متوافرة حتى الآن.

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: عين على العدو