لبنان

 الموسوي: الفاسدون باتوا يتحسسون رؤوسهم 

18/11/2019

 الموسوي: الفاسدون باتوا يتحسسون رؤوسهم 

أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب ابراهيم الموسوي أن مطالب الشعب المحقة هي موضع عناية واهتمام، وأن الفاسدين باتوا يتحسّسون رؤوسهم بعد حراك الشارع.

وخلال لقاء سياسي مع طلاب ثانوية بلدة النبي شيت الرسمية، أشار الموسوي إلى أهمية ما جرى في الحراك للمساعدة في حملة المحاسبة والمساءلة التي كان أول من أطلقها سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله. 

كما حذر من الدور الأميركي والصهيوني في إعاقة نهضة لبنان الاقتصادية لا سيما في الاستفادة من ثرواته النفطية، وفي المحاولات لحرف الحراك عن اهدافه الوطنية، وتوظيفه خارج خدمته العليا المتمثلة بحفظ المقاومة التي تشكل الحماية والضمانة لارضه وشعبه وثرواته.

كتلة الوفاء للمقاومة

إقرأ المزيد في: لبنان