سليماني

عين على العدو

رغم الاعتراضات.. مباراة بين منتخبي الأرجنتين والأوروغواي في "تل أبيب"

18/11/2019

رغم الاعتراضات.. مباراة بين منتخبي الأرجنتين والأوروغواي في "تل أبيب"

وصل المنتخب الأرجنتيني بقيادة لاعبه ليونيل ميسي إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة مساء أمس لمواجهة نظيره الأوروغواي، فيما أدانت حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات التي تدعو إلى مقاطعة "إسرائيل" احتجاجًا على احتلال واستعمار الاراضي الفلسطينية إقامة المباراة بين المنتخبين.

الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لم يحتجّ على إقامة المباراة اليوم في "تل أبيب"، على الرغم من أنها تأتي بعد عام من إلغاء المباراة الودية التي كانت مقرّرة بين منتخبي الارجنتين و"إسرائيل"، والتي أثارت موجة من الغضب والاحتجاجات من قبل الفلسطينيين وانتقادات قاسية ضد المنتخب الأرجنتيني. 

وبيّنت الصور المتداولة وصول ميسي ورفاقه إلى مطار "بن غوريون" بالقرب من "تل أبيب"، قبل أن يصعد اللاعبون الأرجنتينيون إلى الحافلة بدون الإدلاء باي تصريح أمام الصحافيين.

رغم الاعتراضات.. مباراة بين منتخبي الأرجنتين والأوروغواي في "تل أبيب"

بدوره، وصل منتخب الاوروغواي الى الأراضي المحتلة السبت الماضي وسط مخاوف عبر عنها مدربه أوسكار تاباريس، بعد أن شاهد صورًا حول المعركة التي اندلعت الخميس بين العدو وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال تاباريس أمام الصحافيين "كنت قلقا للغاية، لأنه من مونتيفيديو، أرسلوا الينا صورا للصواريخ التي انفجرت في السماء، وليس لدينا خبرة في ذلك".
 

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: عين على العدو