سليماني

العالم

موسكو تحذر من محاولات زعزعة الإستقرار في العراق

14/11/2019

موسكو تحذر من محاولات زعزعة الإستقرار في العراق

حذّرت وزارة الخارجية الروسية من أن محاولات زعزعة الإستقرار في العراق محفوفة بمخاطر عودة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة الروسية "ماريا زاخاروفا" إنه على الرغم من الإعلان عن الإنتصار على إرهابيي تنظيم "داعش" في العراق عام 2017 إلاّ أن تشكيلاته لا تزال تمارس أنشطتها التخريبية في عدد من المناطق العراقية وبالتالي فإن زعزعة إستقرار هذا البلد تترافق بخطر عودة هذا التنظيم الإرهابي.

وأشارت "زاخاروفا" إلى أنه بعد الهزائم التي مُنِي بها إرهابيو التنظيم في سورية لم يعد أمامهم سوى الفرار إلى دول أخرى في المنطقة وقبل كل شيء إلى أراضىي العراق المجاورة.

وأكدت المتحدثة بإسم الخارجية الروسية أن مصير الإرهابيين الأجانب من عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي الذين تم القبض عليهم في سورية يجب أن يتم تقريره عبر الحوار مع الحكومة السورية.

وفي سياق منفصل حذرت "زاخاروفا"  من أن الوضع فى بوليفيا بعد الإنقلاب لا يزال صعبًا وتشوبه التعقيدات مضيفة "إننا ندين استخدام العنف من أجل تنفيذ أهداف سياسية حيث لا ينتج عن ذلك سوى الفوضى والخسائر البشرية وعدم الإستقرار الإجتماعي والإقتصادي".

وشددت "زاخاروفا" على أن بوليفيا بحاجة إلى حوار هادئ وسلمي وأنه من المهم استعادة عمل مؤسسات الدولة في المجال الدستوري كما نتوقع أن يتخذ جميع أعضاء المجتمع الدولي نهجًا مسؤولًا سواء في منطقة أميركا اللاتينية أو خارجها.

روسيا

إقرأ المزيد في: العالم