فلسطين

النخالة: وقف النار لا يحصل إلا بشروطنا

13/11/2019

النخالة: وقف النار لا يحصل إلا بشروطنا

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة أن سرايا القدس اتخذت القرار الصائب بالرد على اغتيال الشهيد بهاء أبو العطا، موضحاً أنه تم اتخاذ القرار فوراً بعد دقائق على عملية الاغتيال.

وفي حوار خاص على قناة الميادين أوضح النخالة أن القرار منذ البداية كان استهداف العمق "الإسرائيلي" بالصواريخ، وأن سرايا القدس وقيادة الجهاد الاسلامي هي التي حددته، لافتاً إلى أن "باقي فصائل المقاومة موجودة على الأرض لكن سرايا القدس تتقدم المواجهة".

وشدد النخالة على قدرة الجهاد الإسلامي على إدارة المعركة لوقت طويل ضمن خطط موضوعة سلفاً، وأنه تم الشروع منذ اليوم مع الفصائل ببعض العمليات المشتركة ضد الكيان الصهيوني، وأن الرد من غزة على "اسرائيل" يشمل الرد على عدوانهم الأخير على دمشق.

ونفى الأمين العام لحركة الجهاد ما قيل عن طلبهم المساعدة من محور المقاومة في هذه المعركة، قائلاً "لم نصل إلى مرحلة الحرب الشاملة بين محور المقاومة و"اسرائيل"".

وفي السياق لفت النخالة إلى "أن "الإسرائيليين" نقلوا إلينا طلباً لوقف إطلاق النار، لكننا وضعنا شروطنا للموافقة على ذلك ومنها وقف الاغتيالات ووقف إطلاق النار على مسيرات العودة ورفع الحصار عن غزة".

وأضاف "يوجد تفاهمات قديمة على "اسرائيل" الالتزام بها لوقف اطلاق النار"، موضحاً أنه في حال تمّ الاتفاق على وقف اطلاق النار وأخلت "اسرائيل" بأي بند منه سنكون بحل من الاتفاق".

حركة الجهاد الإسلامي

إقرأ المزيد في: فلسطين