سليماني

عين على العدو

العدو يعترف سريعًا باغتيال أبو العطا والكابينت يجتمع اليوم  في وزارة الحرب 

12/11/2019

العدو يعترف سريعًا باغتيال أبو العطا والكابينت يجتمع اليوم  في وزارة الحرب 

اعترف العدو باغتياله القائد الكبير في حركة الجهاد الاسلامي بهاء أبو العطا وزوجته جراء استهداف منزله من قبل العدو الصهيوني فجرا شرق غزة.

وأفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن الجيش الإسرائيلي هاجم فجر اليوم الثلاثاء مبنى في قطاع غزة حيث كان يتواجد فيه بهاء أبو العطا، قائد اللواء الشمالي في الذراع العسكري للجهاد الإسلامي. 

وفي رد على ذلك، وقبل الساعة السادسة صباحًا أطلقت صلية أولى من الصواريخ. صافرات الإنذار دوّت في أشدود، غديرا وفي مستوطنات لخيش. وبعد مرور عدة دقائق سُمعت صافرات الإنذار والصوايخ الإعتراضية ايضاً فوق عسقلان وغلاف غزة.

وأضافت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي عزز قواته في مختلف المستوطنات في ذلك في أشدود وفي بئر السبع ألغيَ التعليم.

بدوره، قال المتحدث بإسم الجيش الصهيوني العميد هادي زيلبرمان إن الجيش الإسرائيلي يستعد لرد صاروخي واسع للجهاد الإسلامي.

وأضاف المتحدث بإسم الجيش "أبو العطا كان المسؤول في الأشهر الأخيرة عن معظم العمليات في القطاع،  والصلية الأخيرة في مطلع هذا الشهر. لقد كانت قنبلة موقوتة وهو خطط لتحضير في هذه الأيام إطلاق صواريخ على منطقة الغلاف وخطط لتنفيذ عمليات قنص وتسلل وكذلك تنفيذ عمليات بواسطة محلقات".

من جانبه، تحدّث محلّل الشؤون العسكرية في الصحيفة يوسي يهوشع عن أن الجيش الإسرائيلي يستعد لتوسّع القصف من غزة وصولًا إلى غوش دان، مشيرًا الى أن الجهاد الإسلامي لديها أيضاً القدرة على الوصول إلى منطقة هاشارون.

أما محلّل الشؤون السياسية في القناة 13 باراك رافيد قال إن المجلس الوزاري المصغر السياسي الأمني (الكابينت) سينعقد في التاسعة صباحًا في وزارة الحرب في "تل أبيب" على خلفية التصعيد في غزة.

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: عين على العدو