رياضة

إتحاد كرة القدم يعلق بطولاته الرسمية

08/11/2019

إتحاد كرة القدم يعلق بطولاته الرسمية

بعد أن كان مقررًا متابعة منافسات الأسبوع الرابع لدوري الدرجة الأولى الخميس بمواجهة شباب الساحل وجاره البرج على ملعب صيدا البلدي، قبل أن يتم نقل اللقاء إلى ملعب فؤاد شهاب لإعتذار بلدية صيدا عن استقبال المباريات نتيجة الظروف الحاصلة.
ومن ثم إقفال بلدية طرابلس ملعب رشيد كرامي أمام المباريات، حيث كان مقررًا أن يواجه طرابلس الرياضي ضيفه الأنصار، ليعود الإتحاد وينقل بداية اللقاء إلى ملعب المرداشية في زغرتا.
عادت لجنة الطوارئ ونظرًا لاستمرار الأوضاع الصعبة في البلاد، لتعلق كافة بطولات الإتحاد الرسمية، ومنها دوري الدرجة الأولى لأجل غير مسمى، ما يطرح الكثير من علامات الاستفهام حول مصير الدوري والأعباء التي تتكبدها الفرق في ظل أزمة مالية واقتصادية حادة.
علمًا بأن آخر مباريات الدوري الذي انطلق في أيلول جرت في السادس من تشرين الأول المنصرم، قبل أن يتفرّغ اللاعبون لمباراتي المنتخب الوطني ضمن التصفيات المزدوجة المؤهلة لكأسي العالم قطر 2022 وآسيا الصين 2023.
لتؤجل حالة التظاهرات وقطع الطرقات منافسات الدوري منذ ثلاثة أسابيع. فالسؤال الذي بات يطرح بقوة هل يمكن للأندية التي تعاني أصلاً أن تستمر لوقت إضافي في حال قرر الإتحاد إعادة الحياة لبطولة الدوري مجددا؟.
أم أن خيار تسريح الأجانب الذي باشرت أندية كرة السلة العمل به نتيجة الظروف الصعبة وتعليق البطولة وغياب الرعاة والممولين نظرًا للأزمة الاقتصادية سيكون الحل مع السعي لتخفيض قيمة عقود اللاعبين المحليين.

لبنان

إقرأ المزيد في: رياضة