عين على العدو

بمعية الولايات المتحدة.. اتفاق "لا حرب" بين دول الخليج وكيان العدو

06/11/2019

بمعية الولايات المتحدة.. اتفاق "لا حرب" بين دول الخليج وكيان العدو

على قدم وساق، تعزّز دول الخليج تطبيعها شبه العلني مع كيان العدو، وآخر الأنباء تشير الى مسعى أمريكي اسرائيلي لتثبيت مُبادرة  تسمّى "اللا حرب مع دول الخليج".

وفي التفاصيل، أفادت القناة "12" الإسرائيلية أن واشنطن و"تل أبيب" تتقدمان في مبادرة "اللا حرب مع دول الخليج" والتي كُشف عنها الشهر الماضي، وقالت "على ضوء السياسات الإيرانية، وفي ظل الأزمة السياسية في "اسرائيل"، أصبح مفهومًا ضمنًا أن خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لـ"السلام" (صفقة القرن الخاصة بنسف القضية الفلسطينية) لن تكون موضوعة على الطاولة في الوقت الحالي، إذ يشير الأميركيون إلى أنهم جاهزون لمبادرة أخرى تقوم على اقتراح وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس بالتوقيع مع دول الخليج على اتفاق "لاحرب وتعاون اقتصادي - أقرب ما يكون إلى التطبيع طالما أن القضية الفلسطينية لم تُحلّ".

وأضافت القناة أن وزير المالية الأميركي ستيفن منوتشين-الذي زار الأراضي المحتلة قبل أسبوعين واطّلع على الخطة- قال إن الحديث يدور عن "مبادرة ممتازة"، وطلب تفاصيل أكثر عنها، واصفا إياها بـ"المبادرة الخلاقة"، على حدّ زعمه.

القناة أوضحت أنه خلال الأيام الأخيرة حصل تقدم كبير في هذا الشأن، إذ أطلع رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو وزراءه في منتدى مغلق عن تأييد الأميركيين لاتفاق "اللاحرب". 

وذكرت القناة أنه في الأيام الأخيرة اتصلت وزارة الخارجية الأميركية بشكل رسمي بوزارة خارجية العدو وطلبت إقامة طواقم عمل مشتركة من أجل البدء بالعملية.

ولفتت القناة إلى أن رئيس مجلس الأمن القومي في كيان العدو مائير بن شابات أجرى الليلة الماضية أول مباحثات مع الجهات ذات الصلة من أجل الإعداد لخطة العمل، التي ستقودها وزارة الخارجية الاسرائيلية، موضحةً أنه "ستجري مناقشات أخرى لاحقًا، لا تنحصر في "تل أبيب" إذ إن الدول العربية في الصورة"، وفق قولها.

الولايات المتحدة الأميركية

إقرأ المزيد في: عين على العدو