40spring

الخليج والعالم

الجيش السوري ينتشر في الريف الشرقي للقامشلي

05/11/2019

الجيش السوري ينتشر في الريف الشرقي للقامشلي

بدأ الجيش العربي السوري نشر وحداته في الريف الشرقي لمدينة القامشلي في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا، استعدادا لمواجهة العدوان التركي.

وأرسل الجيش تعزيزات عسكرية جديدة إلى وحداته المنتشرة في القرى والبلدات الحدودية بريف الحسكة الشمالي الشرقي للدفاع عن المنطقة ضد القوات التركي ومرتزقتها من الإرهابيين.

وذكرت وكالة "سانا" أن قافلة من الدبابات والمدرعات والسيارات المحملة بمعدات حربية ولوجستية قادمة من الرقة وصلت إلى بلدة تل تمر واتجهت مباشرة إلى النقاط العسكرية في أم حرملة شمال شرق بلدة أبو راسين بريف تل تمر والقرى والبلدات الحدودية في الريف الشمالي الشرقي للحسكة لتعزيزها وتحصينها في مواجهة قوات الاحتلال التركي والتنظيمات الإرهابية التي تدعمها.

وكانت وحدات الجيش قد عززت قبل يومين، انتشارها في القرى والبلدات من تل تمر إلى ناحية أبو راسين في ريف رأس العين الجنوبي الشرقي وعلى طريق الدرباسية- رأس العين بريف الحسكة الشمالي الشرقي باتجاه الحدود السورية التركية.

وانتشرت وحدات الجيش العربي السوري خلال الفترة الماضية على الحدود السورية التركية بريف الحسكة الشمالي من ريف رأس العين الشرقي غربا وصولا إلى القامشلي شرقا، وثبتت نقاطها على محور يمتد بنحو 90 كم، وذلك في سياق مهامها الوطنية لمواجهة العدوان التركي وحماية الاهالي.

 

سوريا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم