40spring

الخليج والعالم

دبلوماسي أميركي: العدو الاخطر موجود داخل الولايات المتحدة

04/11/2019

دبلوماسي أميركي: العدو الاخطر موجود داخل الولايات المتحدة

اعتبر الدبلوماسي الاميركي السابق "هارون ديفيد ميلر" أن الكلام عن التهديد الذي يشكله تنظيم "داعش" للولايات المتحدة مبالغ فيه، مشيرًا الى أن "إرهابيي الداخل" يشكلون تهديدًا أكبر بكثير، وذكر في هذا السياق المتطرفين اليمينيين العنصريين، على حد قوله.

وفي مقالة له نشرها موقع "سي أن أن"، حذر الكاتب من أن سياسة الرئيس الأميركي دونالد ترامب المعادية للإسلام وعدم تبني تشريعات حول ضبط حيازة السلاح في أميركا يفاقم هذا التهديد.

وقال الكاتب إن إرهاب اليمين المتطرف أصبح أخطر من "التهديد الجهادي"، وفق تعبيره.

وأشار إلى أن أسباب ذلك هي حيازة السلاح وإنتشار خطاب الكراهية على وسائل التواصل الإجتماعي، والإستقطاب السياسي.

وشدد ميلر على أن هذا الموضوع يشكل تحديًا مستمرًا لأميركا أكثر بكثير من الموضوع "الجهادي"، إذ أنه يأتي في صلب الهوية والمجتمع الأميركي.

وأردف إنه من السهل التعرف على العدو الخارجي ومحاربته، معتبرًا أن العدو الاخطر هو موجود داخل أميركا.

 

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم