الخليج

غضب بنغلادشي من السعودية

04/11/2019

غضب بنغلادشي من السعودية

يعاني الكثير من العمال الآسيويين في المملكة من الاستغلال والانتهاكات والظلم والقهر وفق ما أكدت جماعات حقوق الإنسان

كثرت في الآونة الأخيرة شكاوى العاملات الآسيويات في السعودية إثر تعرضهنّ للاستغلال والانتهاكات الجسدية من أرباب عملهن.

ودعت حكومة بنغلادش السلطات السعودية إلى إعادة عاملة بنغلالية من المملكة تدعى سومي أكتير، نشرت في مقطع فيديو على موقع "فيسبوك"، تعرضها لإعتداء منافي للأخلاق ومن دون رحمة من قبل أرباب عملها السعوديين، ما أثار احتجاجات في دكا ضد ما يتعرض له العمال في المملكة.

وقالت أكتير البالغة 25 عاما في مقطع الفيديو: "ربما لن أعيش لفترة أطول.. أرجوكم أنقذوني، لقد سجنوني لمدة 15 يومًا وبالكاد قدموا لي الطعام.. لقد أحرقوا يدي بالزيت الساخن".

ودعت الحكومة في بنغلاديش، أمس الأحد، الوكالة الرسمية المسؤولة عن تصدير اليد العاملة إلى إعادة أكتير إلى الوطن "في أسرع وقت".

ويسافر ملايين الآسيويين إلى الخليج للعمل، وفقًا لحكومة بنغلاديش، وتقول جماعات حقوق الإنسان إن كثيرين منهم يعانون من الاستغلال والانتهاكات ويتعرضن للظلم والقهر.

وقالت الجمعية الحقوقية البنغالية التي تعنى بالعمال المهاجرين "أوفيباشي كارمي أونايان بروغرام"، الشهر الماضي، إن 61 بالمئة من 110 نساء تمت مقابلتهن بعد عودتهن من الخارج، والعديد منهن عدن من السعودية، ادعين تعرضهن لإساءات.

وأفادت إحدى أكبر المؤسسات الخيرية في العالم "بي آر آي سي" أنه تمت استعادة 48 عاملة هذا العام وحده من السعودية.

السعودية

إقرأ المزيد في: الخليج