المولد النبوي الشريف

فلسطين

إصابات برصاص الإحتلال في جمعة "يسقط وعد بلفور" بغزة

01/11/2019

إصابات برصاص الإحتلال في جمعة "يسقط وعد بلفور" بغزة

غزة - العهد

أصيب 96 فلسطينيًا جرّاء قمع قوات الاحتلال "الإسرائيلي" جمعة "يسقط وعد بلور" ضمن مسيرات العودة وكسر الحصار على حدود قطاع غزة.
وأوضحت وزارة الصحة الفلسطينية في إحصائية أولية أن 96 متظاهرًا أصيبوا بالرصاص الحيّ جراء إطلاق قوات الإحتلال النار على المتظاهرين على حدود غزة.

وقالت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة إن آلاف الفلسطينيين خرجوا ضد وعد بلفور وردًا على ترامب وصفقة عصره، مؤكدة على إستمرار المقاومة حتى كنس الاحتلال عن كل ذرة تراب من الأرض الفلسطينية.
وأضافت الهيئة في ختام فعاليات جمعة "يسقط وعد بلفور": "لن يجبرنا كائن من كان على الإعتراف بأوسلو وبهذا الكيان اللعين".

وأكدت الهيئة رفض الشعب الفلسطيني في أماكن اللجوء والشتات لهذا الوعد ونتائجه وتمسك الشعب الفلسطيني بحقه في العودة إلى أرضه ومقاومته حتى يلغي نتائجه وتداعياته المتمثلة بالإحتلال والاغتصاب لفلسطين.  

وشددت الهيئة أن حق العودة سيظل من الحقوق الأصيلة للشعب الفلسطيني طال الزمان أو قصر.
وطالبت الدول والمؤسسات الدولية التي ورثت عصبة الأمم المتحدة التي وافقت في ٢٤/تموز،يوليو/١٩٢٢م على القرار وسهلت الهجرة وصنعت  المستقبل الأسود للشعب الفلسطيني بالتراجع عن الخطأ التاريخي  الذي ارتكبوه بحق الشعب الفلسطيني وتعديل مواقفهم وتعويض الشعب الفلسطيني عن معاناته منذ ما يزيد عن  70عامًا.

وأكدت الهيئة على إستمرار مسيرات العودة وكسر الحصار بطابعها الشعبي وأدواتها السلمية حتى تحقيق اهدافها وستعمل على نقلها وتمددها الجغرافي وتطويرها باعتبارها مسارا كفاحيا مستداما أعاد رسم الأمل أمام الأجيال وجعلت فلسطين حاضرة في الذهن وقريبة من عيون وقلوب الاجيال الصاعدة كما كانت دوما على مدار ما يزيد عن 70 عامًا.

وأضافت "من المعيب على جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي بقاء الحصار على مليوني مواطن بغزة ناهيك عن عار بقاء القدس والقيامة بيد الصهاينة الغزاة".

وطالبت الهيئة الجامعة العربية ومنظمة التعاون الاسلامي بتبني قرارات حاسمة وجريئة بإنهاء الحصار الظالم عن غزة  اولا  وبوقف كل اشكال التعاون مع الكيان الصهيوني وعدم السماح بالهرولة للعدو ودعم حق الشعب الفلسطيني في التحرير والعودة.

وأكدت الهيئة الوطنية لمسيرة العودة  على  انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية باعتبارها كلمة السر وصمام الامان في بقاء المشروع الوطني والعمل على ترتيب البيت الفلسطيني لضمان مشاركة الجميع.
ودعت الهيئة جماهير الشعب الفلسطيني الى المشاركة في فعاليات الجمعة القادمة "جمعة مستمرون" تأكيدا على استمرار مسيرة العودة وكسر الحصار ورفضا لتهديدات العدو بالاغتيال والاجتياح ورفضا لاستباحة الضفة الغربية وهدم بيت ام ناصر ابو حميد بمخيم الامعري وتأكيدا على أن بلفور ووعده قد مات بصمود الشعب الفلسطيني.
 

فلسطين

إقرأ المزيد في: فلسطين