alahedmemoriz

الخليج والعالم

وزارة النفط السورية تتوقع زيادة في الإنتاج بعد تحرير الحقول الشمالية

01/11/2019

وزارة النفط السورية تتوقع زيادة في الإنتاج بعد تحرير الحقول الشمالية

أكد مصدر مسؤول في وزارة النفط والثروة المعدنية أنه تم تحديد إجمالي الإنتاج المخطط له للعام 2020 بكمية 32.9 مليون برميل نفط خام، أي بحدود 90 ألف برميل متوقع انتاجه يوميا، وذلك بناءً على توقعات بزيادة الإنتاج بعد تحرير حقول نفط جديدة في الشمال السوري وعودتها إلى سيطرة الدولة السورية.

وأشار المصدر لصحيفة "الوطن" السورية إلى أن الإنتاج خلال العام 2019 كان بحدود 24 ألف برميل يوميا من النفط الخام، وحسب موازنة العام 2020 فإن الزيادة ستصل لحدود 66 ألف برميل يوميا عن العام الماضي، لافتا إلى أن هذه الزيادة ستكون من حقول الشمال التي ستتحرر.

وأوضح المصدر أن إجمالي إنتاج سوريا من الغاز الطبيعي وصل خلال العام 2019 إلى حدود 17.8 مليون متر مكعب وكمية 6765 مليون متر مكعب التي تم تحديدها خلال موازنة العام 2020 هي عبارة عن زيادة متوقعة في الإنتاج.

ولفت إلى أن الإنتاج المخطط له من النفط الخام خلال موازنة العام 2020 لا يغطي حاجة القُطر بشكل كامل، مشيرًا إلى أن كل مصفاة تنتج حاليًا بحدود 120 إلى 140 ألف برميل يوميًا والمخطط له خلال 2020 وهو 90 ألف برميل يوميًا.

وأوضح المصدر أنه في حال عودة حقول الشمال إلى سيطرة الدولة سوف نشهد انفراجا كبيرا بموضوع المشتقات النفطية، مشيرا إلى أن الإنتاج الأكبر هناك هو لحقول الجبسة والرميلان الموجودة في الشمال، مشيرا إلى أن إنتاج هذين الحقلين كان قبل الحرب الإرهابية على سوريا يغطي ربع استهلاك القطر، وكان أكثر من 120 ألف برميل يوميا، لافتا إلى أن حقل الرميلان وحده كان ينتج بحدود 100 برميل نفط خام يومياً قبل الحرب.

سوريا

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم