العالم

ترامب: ليس من واجب جنودنا حماية الحدود بين تركيا وسوريا

13/10/2019

ترامب: ليس من واجب جنودنا حماية الحدود بين تركيا وسوريا

جدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موقفه الداعي لانسحاب قوات بلاده من سوريا، مشيرا إلى أنه ليس من واجب الجنود الأمريكيين تأمين الحدود بين سوريا وتركيا.

وقال ترامب خلال كلمة ألقاها في فعالية للناشطين المسيحيين في واشنطن أمس السبت: "لتكن لهم حدودهم الخاصة بهم، لا أعتقد أن على جنودنا التواجد هناك خلال الـ50 سنة المقبلة لحماية الحدود بين تركيا وسوريا، في الوقت الذي لا نستطيع فيه حماية حدودنا الخاصة".

وأضاف ترامب أنه "توجد الآن هناك منطقة عمقها 30 كيلومترا على طول الحدود التركية"، في إشارة إلى "المنطقة الآمنة"، التي أعلنت أنقرة عزمها على إقامتها من خلال عملية "نبع السلام"، وتابع أن "الأكراد ينسحبون وهذا أمر جيد".

وقال ترامب: "لقد انتصرنا على داعش وأكملنا عملنا وعلينا العودة إلى ديارنا"، مضيفا: "كان متوقعا أن نبقى في سوريا 30 يوما، في حين طال وجودنا هناك لـ10 أعوام. هذه الحروب لا تنتهي أبدا، وعلينا إعادة جنودنا إلى أرض الوطن من تلك الحروب التي لا نهاية لها".

من جهة أخرى، هدد الرئيس الأمريكي بفرض عقوبات قوية على تركيا في حال اعتدت على الأقليات في شمال شرق سوريا، وقال "طلب منا القتال إلى جانب الأكراد فقلت لن ننحاز إلى طرف على حساب آخر"، لافتا إلى أن الأكراد بصدد إخلاء الشريط الحدودي الذي تنوي تركيا تأمينه على امتداد حدودها.

وأشار ترامب إلى أنه سيتم تخصيص مبلغ 50 مليون دولار لحماية الأقليات العرقية والدينية في سوريا، معتبرا أن "الشرق الأوسط الآن أقل أمنا واستقرارا مما كان قبل التدخل الأمريكي بالعراق".
وتابع قائلا "خسرنا العديد من جنودنا في العراق دون طائل وأنفقنا هناك تريليونات الدولارات"، وأضاف " أخبرت القادة العسكريين بأنه يجب عودة قواتنا التي بقيت في أفغانستان 19 سنة".

الولايات المتحدة الأميركية

إقرأ المزيد في: العالم