العالم

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

09/10/2019

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

قبل العشرين من صفر بأيام، تتكثّف التحضيرات في العتبات المقدّسة في العراق لاستقبال زوار أربعين الإمام الحسين (ع)، ففي قسم مضيف الزائرين في العتبة العلوية المقدسة، تستمر جهود المنتسبين والمتطوعين لتقديم الطعام والضيافة للزائرين الوافدين الى مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) قبل التوجه لإحياء أربعينية سيد الشهداء في العشرين من صفر الجاري.

وفي هذا السياق، قال معاون رئيس القسم أثير التميمي:"بتوجيه من الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة باشر قسم مضيف الزائرين بفتح خمسة مواقع لتقديم الخدمات للزائرين الوافدين إلى مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام)، ضمن برنامج معد سلفا، إذ يصل معدل التوزيع في الموقع الواحد إلى 50 ألف وجبة طعام في اليوم الواحد. 

وتابع التميمي قائلًا "تنتشر مواقع ضيافة الزائرين عند محيط العتبة وفي المدينة القديمة وتتمثل بـموقع المضيف المركزي، موقع المقداد، موقع مالك الأشتر، وهناك موقعان قيد التنفيذ سيفتتحان في اليومين المقبلين، وهناك وجبات خفيفة بين وجبتي الغداء والإفطار توزع على الزائرين وتتزايد مع تزايد أعدادهم.

وفيما يخص مضيف العتبة، قال التميمي إنه تم تقديم ما يقارب 20 ألف وجبة  للغداء و10 آلاف وجبة للعشاء، فضلا عن وجبات الإفطار التي تقدم للزائرين الكرام.

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

يذكر أن العتبة العلوية ومن خلال اللجنة العليا المشرفة على زيارة الأربعين جهزت عددًا من المواكب بالدعم اللوجستي بغية تقديم خدمات الإطعام داخل المدينة القديمة وخارجها منها (موكب المكتب، وموكب بطل خيبر، وموكب جون) وغيرها، فضلا عن نصب عدد من السرادقات التي يقدم الخدمة فيها عدد من منتسبي الأقسام في العتبة المقدسة لتغطية احتياجات العدد المتزايد من الزائرين.

أما قسم حفظ النظام الخارجي في العتبة العلوية، فيعمل على تنفيذ خطته الأمنية الرامية لخدمة الزائرين والوفود المعزية وتأمين انسيابية حركتهم وتنقلهم داخل وخارج المدينة القديمة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

وفي هذا السياق، أكد رئيس القسم سلام الجد وجود خطة محكمة من قبل الأمانة العامة للعتبة المقدسة لتوفير أجواء أمنية وكذلك انسيابية حركة الزائرين الوافدين إلى مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام) في ذكرى أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام).

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

وأضاف الجد "تناط بالقسم مهام عديدة أهمها تأمين الحماية للمواقع التابعة لمضيف العتبة المقدسة حيث سيكون لدينا ستة مواقع متعددة ومنتشرة في المدينة القديمة والحولي وبعض الأماكن الأخرى بالتنسيق مع شعبة المتطوعين، وقد تم رفد قسم حفظ النظام الخارجي بعدد منهم".

وتابع الجد موضحا أنه "ستكون هناك نقاط تعريفية في مناطق دخول المدينة القديمة، إذ تم التنسيق مع الجهات المعنية أي مجلس محافظة النجف الأشرف وقيادة الشرطة بالتشاور والاتفاق على أماكن القطع والدخول، وسيكون هناك قطوعات متحركة آنية العمل والتنقل".

يجري هذا فيما تشهد النجف الأشرف توافدا مليونيا من جميع بقاع العالم لتقديم العزاء لأمير المؤمنين (عليه السلام) بذكرى أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام)، قبل التوجه إلى كربلاء المقدسة لإحياء الذكرى في العشرين من شهر صفر الجاري.

*العتبةُ العبّاسية المقدّسة تنتهي من توزيع مراكز إرشاد التائهين والمفقودين

بدورها، أعلنت شعبةُ اتّصالات العتبة العبّاسية المقدّسة التابعة لقسم المشاريع فيها، عن انتهائها من نصب وتوزيع مراكز إرشاد التائهين والمفقودين، من أجل المحافظة على الأطفال وكبار السنّ من الضياع، وتسهيل العثور عليهم في حالة فقدانهم أثناء زخم حركة زائري الأربعين.

مسؤول الشعبة فراس حمزة قال في هذا السياق:"جاء افتتاح هذه المراكز لما تشكّله حالات المفقودين والتائهين من أهمّية بالغة للزائرين لا سيّما فئة الأطفال خلال زيارة أربعين الإمام الحسين(عليه السلام)، التي تعتبر ذروة هذه الزيارات، ونتيجةً لما حقّقته هذه المراكز من نتائج طيّبة خلال مواسم الزيارات السابقة".

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

وتابع: "مواصلةً لهذه الخدمة قمنا هذا العام بإضافة أكثر من (18) مركزا، (15) منها باتّجاه ناحية المسيّب فُتحت بالتنسيق مع شرطة حماية الطاقة وأكثر من ثلاثة مراكز فُتحت في محافظة الديوانيّة، وذلك لما تشهده من زخمٍ، كذلك قمنا هذا العام بعمل شبكة اتّصال لاسلكيّة خاصّة بنا دون الاعتماد أو الاستعانة بأيّ أحد، وتمّ تزويد كافّة المراكز بجهاز لاسلكي مربوط بغرفة سيطرة خاصّة تسيطر على جميع المراكز وتؤمّن اتّصالاً ضمن مديات واسعة".

يُذكر أنّ مراكز إرشاد التائهين والمفقودين تعتبر من الخدمات التي تقدّمها العتبة العبّاسية المقدّسة للزائرين، وقد استطاعت في الزيارة الماضية أن تجد وتعيد آلاف التائهين لذويهم، علما أنّ هذه المراكز مزوّدة بنظام إلكتروني فيه قاعدة بينات موحّدة مرتبطة مع باقي المراكز عن طريق برنامج إلكترونيّ يتمّ من خلاله تدوين بيانات المفقود وتعميمها على باقي المراكز.

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

تسهيل عبور الزائرين على الحدود العراقية السورية

بموازاة ذلك، أكد قادة حرس الحدود العراقي والإيراني في اجتماع مشترك تسهيل عبور الزوار للمشاركة في مراسم ذكرى أربعينية الإمام الحسين {ع}.

وفي هذا السياق، لفت قائد حرس الحدود العراقي الفريق حامد عبدالله إبراهيم الحسيني في هذا الاجتماع إلى ضمان أمن زوار الإمام الحسين (ع)، موضحًا أنه تم اتخاذ الإجراءات المطلوبة لضمان أمن الزوار وتسهيل حركتهم خلال أيام الزيارة الأربعينية.

ولفت الحسيني إلى أن منفذ زرباطية-مهران الحدودي يشهد عبور أعداد كبيرة من الزوار، مؤكدا عدم وجود أية مشكلة أمنية في هذا المنفذ.

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

بدوره، قال قائد حرس الحدود الإيراني العميد قاسم رضائي خلال الاجتماع:"عشية زيارة أربعينية الإمام الحسين (ع) في العراق سنكون جاهزين مع الأصدقاء المحبين لأهل البيت (ع) للتوصل إلى اتفاقات جيدة في مجال أمن الحدود مع العراق هذا العام"، وأضاف:"إحدى القضايا الجادة المدرجة على جدول الأعمال هي التخطيط والتنسيق واتخاذ الإجراءات المشتركة من قبل البلدين لنشر وتعزيز الأمن وتسهيل حركة زوار أربعينية الإمام الحسين (ع)".

وخلال جولة قام بها قائد قوى الأمن الداخلي الإيراني العميد حسين أشتري إلى معبر مهران في محافظة إيلام غرب البلاد، أكد أن الأمن مستتب على الحدود، وأشار إلى تضاعف عدد الزوار العابرين أربعة أضعاف هذا العام مقارنة مع العام الماضي.

*أكثر من 47 ألف زائر باكستاني دخلوا إيران في طريقهم إلى العراق

من جهته، أعلن رئيس الدائرة العامة لإدارة الطرق والنقل البري في محافظة سيستان وبلوجستان أن أكثر من 47 ألف زائر باكستاني دخلوا الأراضي الإيرانية عبر منفذ ميرجاوة خلال الأسبوعين الأخيرين للتوجه إلى العراق للمشاركة في مسيرة أربعينية الإمام الحسين (ع) وزيارة العتبات المقدسة.

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

وفي هذا السياق، قال أيوب كرد في زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق إيران إنه وفقا لأحدث إحصائية، فقد دخل الأراضي الإيرانية عبر منفذ ميرجاوة 16 ألف زائر باكستاني بواسطة 364 حافلة، فيما بلغ عدد الباكستانيين الذين دخلوا مشاة أكثر من 31 ألفا.

وأضاف كرد أن عدد الزوار الباكستانيين المتوجهين للعراق للمشاركة في ذكرى أربعينية استشهاد الإمام الحسين عليه السلام ازداد العام الجاري مقارنة مع الفترة المماثلة من العام الماضي بنسبة 75 في المائة.

*نصف مليون زائر من إيران توجهوا إلى العراق حتى الساعة 

وأعلن مدير مكتب نقل الركاب في منظمة إدارة الطرق الإيرانية داريوش باقر جوان أن عدد الزوار الذين توجهوا من إيران إلى العراق للمشاركة في مسيرة أربعينية الإمام الحسين (ع) بلغ نحو نصف مليون شخص لغاية الآن.

وقال باقر جوان أنه لغاية يوم أمس بلغ عدد زوار الأربعين الذين توجهوا من إيران إلى العراق عبر المعابر الحدودية 450 ألفا، موضحا أنه خلال الفترة نفسها عاد إلى البلاد 100 ألف من الزوار الذين أدوا مراسم الزيارة في العراق.

وأوضح جوان أن أعداد الزوار يشهد ارتفاعا يوما بعد يوم، إذ بلغ العدد يوم أمس الإثنين 103 آلاف عبر معبر مهران فقط.

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

التحضيرات تتكثّف قبيل أربعينية الإمام الحسين (ع)

إقرأ المزيد في: العالم

خبر عاجل