آل شلهوب

فيديو

وفاء الأدهمي.. فلسطينية تجسد الواقع بلمسات فنية

01/10/2019

وفاء الأدهمي.. فلسطينية تجسد الواقع بلمسات فنية

رام الله - خاص العهد

"بعجينة ولون" خطت الفنانة التشكيلية الفلسطينية وفاء الأدهمي لوحات فنية تحاكي أبجديات أفكارها والواقع المعاش في ظل الاحتلال الإسرائيلي.

تجلس وفاء (46 عاما) في احدى زوايا مطبخ منزلها بمدينة الخليل بالضفة والغربية لصنع عجينة خاصة وتخلط الألوان لتتميز بسر مهنتها.

لم تكشف وفاء عن مكونات هذه العجينة لكنها اكتفت بالقول "عجينة الرسم هي عبارة عن مكونات خاصة طورتها لمدة ثلاث سنوات، أجريت تجارب لحد ما توصلت لمكوناتي الخاصة، وعجينة يسهل تلوينها والتصاقها على اللوحات الفنية".

وفاء بدأ شغفها بالرسم والفنون اليدوية منذ نعومة أظافرها ولكنها انقطعت عن الأعمال الفنية بسبب تكوين أسرتها، حيث درست هندسة ديكور وبعد الزواج تفرغت لمنزلها فهي أم لبنت واحدة وخمس أولاد. وبعد 17 عاما على زواجها عادت وفاء إلى هوايتها لتكمل مشوارها وتبدع في الرسم بلون جديد عبر استخراج عجينتها الخاصة.

قرار العودة للرسم لم يكن سهلا على وفاء، لكن الإصرار ساهم بدفعها لإكمال مشوارها، فتقول "بسبب ضيق الوقت ومسؤوليتي الكبيرة، لم يكن معي وقت للخروج من المنزل والالتحاق بدورات متخصصة، فاتجهت لتعلمه عن طريق الانترنت مع فنانين عالميين".

وفي الوقت الحالي عادت لرسم اللوحات من مطبخها لتخط لوحات مميزة تحاكي الواقع، وتضيف "كنت أرسم بالبداية أعمال فنية تمثل القيمة الجمالية من أي مكان بالعالم، ولكني وجدت مدي أهمية رسم  قبة الصخرة والأماكن المقدسية لما لها من  قيمة معنوية للقضية الفلسطينية، وبالفن نستطيع ايصال رسائلنا للعالم".

ونظمت وفاء معرضاً خاصاً بلوحاتها الفنية في شهر أبريل الماضي، معرض ضم اثنان وأربعون عملاً فنياً، جله رسم بالعجينة والألوان ولاقي استحسان واقبال كبير على اللوحات.

أكثر اللوحات التي تميزت بها وفاء مؤخرًا لوحة جدار الفصل العنصري الذي تبنية سلطات الاحتلال الإسرائيلي لسرقة الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس، ولوحة أخرى تسمى بوابة فلسطين وكان فيها رسالة مميزة والتي لاقت صدى كبير.

 

إقرأ المزيد في: فيديو