weeklymajles

العالم

ما هي أبرز اهتمامات صحف مصر والمغرب العربي؟

23/09/2019

ما هي أبرز اهتمامات صحف مصر والمغرب العربي؟

تحدثت صحيفة "الأهرام" المصريّة عن كلمة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي المرتقبة اليوم الإثنين، في قمة المناخ الدولية التي تعقد في مقر الأمم المتحدة بنيويورك، وذلك في إطار اجتماعات الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة..

واشارت الصحيفة إلى ان السيسي سيعرض وجهة نظر مصر وإفريقيا والدول النامية إزاء تغير المناخ لما يمثله من تهديد مباشر للعالم، وذكرت ان الرئيس المصري التقى رؤساء وزراء إيطاليا والنرويج وبلجيكا، على هامش اجتماعات الدورة الـ 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة..

وشارك السيسي في عشاء أقامته غرفة التجارة الأمريكية، بحضور كلٍ من النائب الأول لرئيس الغرفة التجارية الأمريكية ورئيس مجلس الأعمال الأمريكي المصري، وعدد كبير رؤساء وقيادات الشركات الأمريكية.

محاكمة 555 متهما في قضية تأسيس 43 خلية إرهابية..اليوم.

من جهة اخرى، أشارت صحيفة "الجمهورية" إلى ان المحكمة العسكرية المنعقدة بمجمع محاكم طرة ستحاكم المتهمين في القضية رقم 137 العسكرية المعروفة إعلاميا بـ"ولاية سيناء"، والمتهم فيها 555 متهما بتأسيس 43 خلية عنقودية تابعة لتنظيم "داعش"، ارتكبت 63 جريمة في شمال سيناء..

وكانت نيابة أمن الدولة العليا في وقت سابق، القضيتين 79 و1000 لعام 2017، وأحالتهما للقضاء العسكري تحت رقم 137 لسنة 2018 جنايات شمال العسكرية.

وكشفت تحقيقات النيابة وتحريات قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية أن الجرائم الإرهابية التي نفذها المتهمون في القضية تركزت في محافظة شمال سيناء، بالإضافة إلى تواصل قيادات وكوادر الجماعة مع قيادات تنظيم "داعش" بصفة دائمة ومستمرة، وأن عددا من عناصر الجماعة التحقوا بمعسكرات التنظيم في سوريا لتلقي التدريبات على استعمال الأسلحة وصناعة المتفجرات واكتساب الخبرة الميدانية في حروب العصابات وقتال الشوارع، والعودة إلى مصر لتنفيذها في أعمال عدائية ضد الدولة ومؤسساتها ومواطنيها..

قنديل: الثورات لا تحدث بالهاشتاجات.. ووجود الإخوان انتهى في 6 أشهر.

صحيفة "المصري اليوم" أشارت إلى ان  الكاتب الصحفي عبدالحليم قنديل، قال إن "جماعة الإخوان" سعت إلى تكوين مشهد عبثي في مصر، مؤكدًا أنهم لم يشاركوا في ثورة يناير، وانتسابهم لها زور وكذب.

وأضاف قنديل في حديث صحافي، أن "شعبية الإخوان كانت طفح ووجودهم انتهى في 6 أشهر فقط"، وأوضح أن الشعب المصري يؤكد دائمًا رفضه لـ"الإخوان" وممارساتها، وقال أن الثورات لا تحدث بالهاشتاجات في كل الدول.

كما وجه الإعلامي يوسف الحسيني، رسالة لاإلى قناة الجزيرة القطرية، بعد اعترافها بفبركة فيديوهات وصور عرضتها لمظاهرات مزعومة في مصر.

وقال الحسيني لـ "المصري اليوم"، إن "القناة القطرية كشفت على حقيقتها بعد اعترافها الأخير، وحاولت الخروج من المأزق الذي وضعت نفسها فيه"، متسائلا : "لماذا لم تجر الجزيرة قليلا من البحث أو تتحرى الدقة وهما جزء من المهنية قبل عرض هذه الفيديوهات والصور.. فهل تعتقد أن الناس أغبياء ولا يستطيعون تمييز الصح من الخطأ"، مضيفًا: "الناس أذكياء جدا وهم من كشفوا زيف هذه القناة قبل وسائل الإعلام".

وسخر الحسيني من دعوات قنوات "جماعة الإخوان" للتظاهر في مصر، ومدى كذبها وفبركتها لفيديوهات وصور على أنها للأوضاع في مصر.

وأوضح أن أي شكل من أشكال الاحتجاج السلمي مرحب به وفق القانون الذي ينظم ذلك، لافتا إلى أنه لا توجد أزمة لدى الدولة في تعبير الشعب عن رأيه ولكن وفق القانون.

تجاوزات وقعت منذ عهد مبارك.. تفاصيل إحالة موظفي الرئاسة و"المقاولون العرب" للجنايات

صحيفة " الوطن " المصرية أشارت إلى إحالة جهاز الكسب غير المشروع، مسؤولًا بالإدارة المركزية للاتصالات الإلكترونية برئاسة الجمهورية والمسؤول عن إعداد مستخلصات الأعمال المنفذة بمشروعات مراكز اتصالات رئاسة الجمهورية، واستلام الأعمال المنفذة لصالح جهة عمله من المقاولين القائمين على التنفيذ، ومهندس بشركة مقاولات والمختص بالإشراف والمعاينة والتوقيع على فواتير الأعمال المنفذة بمشروعات مراكز اتصالات رئاسة الجمهورية إلى المحاكمة الجنائية العاجلة.

جاء ذلك على خلفية اتهامهما بالحصول على كسب غير مشروع قيمته 27 مليونًا و584 ألفًا و907 جنيهات، من خلال سعيهم لتحقيق مصلحة خاصة على حساب المصلحة العامة القائمين عليها، وعدم التزامهم الأمانة في أداء واجبات وظيفتهم، وذلك منذ عهد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك والتي استمرت حتى عام 2013.

أديب يخدع المشاهدين بالإعلان عن استضافة محمود السيسي

من جهتها، إهتمت صحيفة "التحرير" بوقوع الإعلامي عمرو أديب في خطأ مهني جسيم، بعدما تلاعب بالمشاهدين معتمدا على أسلوب الإثارة بالتنويه عن ضيف حلقة اليوم الأحد من برنامج "الحكاية" على فضائية "إم بي سي مصر".

وقال أديب أنه سيستضيف محمود السيسي، وتم تفسير التنويه بأن ضيف حلقته هو نجل الرئيس عبد الفتاح السيسي، حتى سارعت عدد من المواقع الإخبارية في نشر أخبارا عن الضيف المنتظر، وأصبح "محمود السيسي" في ظرف دقائق ضمن الأكثر تداولا على "تويتر"، ما خلق حالة من التشويق مصحوبة بالجدل لدى المتابعين عن مغزى اللقاء وما سيدور فيه، خاصة أن أديب نوه في مقدمة البرنامج عن مناقشة موضوعات جريئة، أبرزها عن مشروعات القوات المسلحة.

وقال أديب، إنه سيفتح ملفات مشروعات القوات المسلحة، وسيرد على الشائعات خلال الفقرة القادمة من البرنامج، مضيفا: "هنتكلم عن بيزنس الجيش ومفيش على راسنا بطحة، وهنبين كل حاجة بالورق وهنرد على اللي بيتقال مع العضو المنتدب لصيدليات 19011، وكله بالورق والملفات"،

نبيل بفون: الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تطلب الإفراج عن نبيل القروي

وبالانتقال إلى صحف المغرب العربي، لفتت صحيفة "الشروق" التونسية إلى مطالبة رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، بالإفراج عن المرشح نبيل القروي، الذي سيخوض جولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية أمام قيس سعيّد، بعد أيام.

وأكد بفون أن "الهيئة في قلق بسبب وجوده في حال الإيقاف"، موضحا أن دستور تونس أوكل للهيئة المستقلة "ضمان حق الاقتراع والترشح، وما يعني ذلك من تكافؤ الفرص في الحملة الانتخابية".

وتابع: "ذاهبون إلى مرحلة ثانية (من الانتخابات)، فيها مرشحان فقط، وبالتالي تطرح فيها مسألة تكافؤ الفرص بكل شدة (...) المطلوب الإفراج عن القروي، لكننا نحترم استقلالية القضاء في تونس".
ومن جهة أخرى، قال بفون إن الطعون التي تقدم بها عدد من المرشحين الخاسرين لن تغير نتائج هذه الانتخابات، مؤكدا أن "الرد على الطعون رهين قرارات المحكمة الإدارية، لكن حسب اطلاع الهيئة ستقبى الحال على ما هي عليه".

وكان 6 مرشحين للانتخابات الرئاسية التونسية تقدموا، الخميس، بطعون على نتائج الجولة الأولى إلى المحكمة الإدارية في البلاد، ومن المقرر أن تصدر المحكمة الإدارية في تونس، الاثنين، قرارها بشأن الرد على هذه الطعون.

وتأهل إلى الدورة الثانية في الانتخابات، المرشح المستقل قيس سعيّد، الذي نال 18.4 بالمائة من الأصوات، فيما حصل مرشح حزب قلب تونس نبيل القروي على 15.58 بالمئة.

توقيف المحامية المصرية المدافعة عن حقوق الإنسان ماهينور المصري

وتحدثت صحيفة " الجمهورية" التونسية إلى  توقيف الشرطة المصرية الناشطة والمحامية المدافعة عن حقوق الإنسان الحاصلة على جائزة "لودوفيك تراريو" عام 2014 ماهينور المصري، بعدما حضرت تحقيقات النيابة مع عدد من المتظاهرين الذين تم توقيفهم، بحسب محاميها.

وقال المحامي طارق العوضي مساء الأحد "تم توقيف ماهينور من قبل الشرطة فور خروجها من مقر نيابة أمن الدولة في القاهرة حيث حضرت التحقيقات بصفتها محامية مع عدد من الذين تم توقيفهم  خلال التظاهرات" مساء الجمعة.

وشهدت القاهرة ومدن مصرية عدة مساء الجمعة مظاهرات شارك فيها مئات مطالبين برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وبحسب المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وهو منظمة غير حكومية، فإن عدد الذين ألقي القبض عليهم، وفقا للبلاغات التي تلقاها المركز وصل إلى 356 شخصا.

الجزائر: ثلاث وزارات مطالبة بتحويل صلاحيات الانتخابات فورا!.

صحيفة "الشروق" الجزائرية تحدثت عن إفادة محمد شرفي، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، بأن حث المواطن على التسجيل في القوائم الانتخابية ليس من صميم عمل السلطة، والمتمثل في السهر على ضمان نزاهة العملية الانتخابية وإبعادها عن التزوير..

وفي سياق ذي صلة، قال علي ذراع، وهو المكلف بالإعلام بالسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، إن رئيس السلطة وجه مراسلة إلى الوزير الأول نور الدين بدوي لتحويل صلاحيات الوزارات التي كانت معنية بالعملية إلى السلطة.
وأوضح المسؤول بالسلطة المستقلة، أن الوزارات المعنية هي كل من الداخلية والجماعات المحلية، والخارجية ووزارة العدل، بالإضافة إلى المجلس الدستوري.

وتحدث علي ذراع أيضا عن ضرورة الإسراع في الإفراج عن ميزانية السلطة، لأنها لا تتمتع بميزانية مستقلة وكل المساعدات تأتي من الدولة.

إقرأ المزيد في: العالم