العالم

روحاني قبيل التوجه إلى نيويورك: الأمريكيون في حالة احباط ولدينا القدرة الكاملة على مواجهتهم

23/09/2019

روحاني قبيل التوجه إلى نيويورك: الأمريكيون في حالة احباط ولدينا القدرة الكاملة على مواجهتهم

أكد الرئيس الإيراني، الشيخ حسن روحاني، على سعي الجمهورية الاسلامية لتحقيق سلام طويل الأمد في المنطقة، مشيرا إلى أن مبادرة هرمز للسلام تدور حول شراكة جماعية داخل منطقة الخليج، وأن طهران تريد مشاركة جميع بلدان المنطقة في هذه المبادرة.

وقبل مغادرته، اليوم الاثنين، إلى نيويورك لحضور الاجتماع السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة، قال روحاني إن الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد سنويا اجتماعاتها واجتماع هذا العام هو الرابع والسبعون، ويمثل فرصة لبيان وجهات نظر شعوب العالم وخاصة الشعب الإيراني العظيم وشرحها هناك.

ولفت إلى أن اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة يعتبر فرصة جيدة لكشف الاجراءات غير العادلة والقاسية التي تتم ممارساتها ضد الشعب الإيراني، وكذلك القضايا الشاقة والمعقدة التي تواجه منطقتنا اليوم، لتبيينها لشعوب وبلدان العالم.

الرئيس الايراني أضاف "لدينا المنطق والادلة الكافية للحضور في الأمم المتحدة"، منوها الى ان الاميركيين لم يبق لديهم شيء لم يفعلوه ضد ايران، وأنهم في حالة احباط ولدينا القدرة الكاملة على مواجهتهم، خير دليل على ذلك التفاهات التي يطلقها وزير الخارجية الاميركي عن المنطقة.

واعتبر روحاني أن اميركا تريد السيطرة على المنطقة بعد اعلانها عن استقدام رادارات اليها، وقال "سنقدم مشروعا الى الامم المتحدة لضمان امن المنطقة وهذا المشروع سيحمل عنوان "مبادرة أمن هرمز" لأننا نأمل ان يكون الحل للمنطقة من داخلها وليس من خارجها".

روحاني أشار الى أنه ستكون له لقاءات مع زعماء الدول الاخرى ووسائل الاعلام على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، لافتا إلى أنه ستتم مناقشة موضوع خفض الالتزامات النووية مع مجموعة 4+1 على هامش الجمعية العامة.

وفيما يخص الهجوم اليمني على منشأتي أرامكو بالسعودية، رأى روحاني أن هذه العملية كانت ردا يمنيا على الاعتداءات التي طالت الشعب اليمني.

إقرأ المزيد في: العالم